12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

رسائل الرئيس السيسي في تدشتين المرحلة الأولى من "مدينة العلمين الجديدة"

الخميس 01/مارس/2018 - 01:44 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أحمد السيد
طباعة
قام الرئيس الرئيس عبد الفتاح السيسي بإفتتاح مدينة العلمين الجديدة ،وعدد من المشروعات القومية الجارية فيها، حيث كان ذلك بمشاركة كلآ من المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، وعدد من كبار رجال الدولة والحكومة.

حيث أمر الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال تدشين المرحلة الأولى من مدينة العلمين الجديدة صباح اليوم، بسرعة الإنتهاء من وثائق التأمين الخاصة بالعمالة المؤقتة والموسمية "عمال اليومية"، خلال 15 يومآ فقط من الآن.

كما دعا الرئيس السيسي، فى كلمته خلال الإحتفال بتدشين مدينة العلمين الجديدة ، وإفتتاح عدد من المشروعات بالمدينة، الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ووزارة الإسكان، لإلزام الشركات العاملة معهما بالتأمين على العمالة المؤقتة خلال 15 يوما.

وشدد الرئيس السيسي، على ضرورة وجود ضمانات تحقق تنفيذ وثيقة "أمان" للتأمين على العمالة الموسمية، مشيرًا إلى أن العمالة بدون دخل ثابت، تعاني حال تعرضها للإصابة، حيث تصبح بلا مصدر رزق.

وأقترح الرئيس أن يتم مطالبة الشركات العاملة مع وزارة الإسكان، والهيئة الهندسية، والتي يعمل بها ما يزيد عن 2 مليون عامل، بدفع حصة تأمين العمالة دفعة واحدة، وأن الهيئة الهندسية يجب أن تلزم الشركات العاملة معها، بدفع تأمين العمالة دفعة واحدة خلال 15 يومًا، ".


كما دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي، الجمعيات الخيرية خلال الإفتتاح بالمشاركة فى ملف التأمين على العمالة المؤقتة والموسمية "عمال اليومية"، للفئات التى لا تستطيع الحكومة الوصول إليها، حيث تساءل "هل الجمعيات الخيرية لا تستطيع أن تكون موجودة معنا لكي يتم تغطية المواطني التي لا نستطيع الوصول إليها ".

وأعرب الرئيس عن كامل إستعداده لتسليم عددآ من المستشفيات للجمعيات الخيرية لإدارتها، مشيرآ إلي ثقته الكاملة فى تلك الجمعيات التى تقدم خدماتها للمصريين.


وأشار الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن ذلك الجيل الرابع من المدن الجديدة، جاء لمواجهة النمو السكاني، والمناطق العشوائية التي إنتشرت بشكل كبير، وأنه إذا كان إستمر البناء المخالف، كانت مصر ستتحول إلى كتلة عشوائيات يصعب التعامل معها لمدة 50 عامآ قادمه، مضيفآ أن مصر تشهد وقوع 5000 حادث مروري في العام وتعاني من ذلك، في مناطق مختلفه.

وأكد علي أن خطوط السكك الحديدية، يجب أن تدار بشكل علمي وإقتصادي لضمان صيانتها وجودتها، مشيرآ إلي : "إحنا بنشتغل من جيوب الناس، ومش هندفع قرش.. لأ هنكسب قرش".

كما طالب الرئيس عبدالفتاح السيسي، بسرعة تشكيل لجنة عليا مكونه من وزارة النقل، وأساتذة الجامعة لفحص شبكة السكك الجديدة كاملة، والجرارات، حيث كان ذلك تعقيبا على حادث تصادم قطارين البحيرة بالأمس، وأكد أنه يجب أن يكون لدينا قوة وشجاعة أن نوقف أي خط لسكة الحديد يهدد حياة المواطنين.

مشددآ علي إظهار الحقيقه في سبب الحادث " هل سببه عيب في النظام، أم خطأ بشري"، مكلفًا المهندس إبراهيم محلب بتولي كشف سبب الحادث.


وأشار الرئيس عبد الفتاح السيسى إلي أن تكلفة إعادة تطوير شبكة السكة الحديدة ستحتاج إلى الكثير من الأموال، قائلا: "أنا هأخذ ثمن الحاجة من اللى هيجى يقعد، وأنا مش هدفع حاجة من جيبى واللى جاى يقعد هيدفع وأنا بتكلم بمنتهى الأمانة عشان نشكل وعى حقيقى"، متابعآ أن تكلفة تطوير السكة الحديد تحتاج من 200 إلى 250 مليار جنيه حتى يتم رفع كفاءة السكة الحديدة بصورة مميزة،وهذه الأموال ليست موجوده الأن ويجب أن نواجه هذه الحقيق


تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر