12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة
ads
ads

"دراسات جديدة في نشر الكتابات والنصوص الجنائزية المصرية القديمة" ندوة بمكتبة الإسكندرية

الأربعاء 28/فبراير/2018 - 12:00 م
أرشيفية
أرشيفية
الإسكندرية - جميلة حسن
طباعة
عقد مركز دراسات الخطوط بمكتبة الإسكندرية، بالتعاون مع المعهد الفرنسي للآثار الشرقية بالقاهرة IFAO، ندوة بعنوان "دراسة ونشر الكتابات والنصوص الجنائزية في مصر القديمة (نصوص الأهرامات، نصوص التوابيت، كتاب الموتى)"، وذلك يوم الخميس الماضي. 

وألقت محاضرات الندوة الضوء على أحدث الدراسات على الصعيد الدولي فيما يختص بنشر الكتابات والنصوص المرتبطة بالعالم الآخر في مصر القديمة، والتي توضح طبيعة النص الجنائزي وارتباطه بعملية التحنيط التي كان يمارسها المصري القديم، مثل مشروع "كتاب الموتى" الذي أطلقته جامعة بون الألمانية، ويشارك فيه باحثين من مختلف الجنسيات. 

كما شددت الندوة على أن هذ الفرع من علم النقوش القديمة قد تأسس على أيدي الأجانب، مما يشير إلى ضرورة تأسيس مدرسة مصرية متخصصة في هذا المجال البحثي الهام.

جدير بالذكر أن مركز دراسات الخطوط التابع لقطاع البحث الأكاديمي بمكتبة الإسكندرية يحرص على التعاون مع المراكز البحثية ذات السمعة الأكاديمية المرموقة كالمعاهد البحثية المتخصصة والجامعات المصرية والمؤسسات الثقافية في إطار نشر الوعي بأهمية وقيمة دراسة الكتابات والنقوش في مجال علم الآثار والتاريخ والعلوم المرتبطة بالكتابات والنقوش.