12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

«خارجية البرلمان» برئاسة «رضوان» ومشاركة «باشات» تستقبل وفد الحوار الوطنى بالسودان

الإثنين 26/فبراير/2018 - 04:50 م
طارق رضوان - رئيس
طارق رضوان - رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب
أسماء صبحي
طباعة
استقبلت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، برئاسة النائب طارق رضوان، عضو مجلس النواب عن حزب المصريين الأحرار، ومشاركة اللواء حات باشات، نظيره بالحزب وعضو لجنة الشئون الأفريقية بالمجلس، اليوم الأثنين، وفد لجنة تسيير الحوار الوطنى بدولة جنوب السودان.

وأكد طارق رضوان رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، على أهمية ترسيخ بناء برلمان جنوب السودان ليكون قادرا على مواجهة التحديات والمصاعب وصياغة سياسات تضع لبنات جديدة في بناء دولة جنوب السودان ، مشيراً إلي أن جنوب السودان شريك لمصر وتدعمها بقوة، وأن مصر دائما هي الدرع والشقيقة للدول الإفريقية.

وأضاف رضوان، أن مجلس النواب واجه خلال العامين الماضيين تحديات كبيرة للدولة المصرية، مفنداً ادعاءات خارجية ومحاولات للتدخل في الشئون الداخلية، ورد على ادعاءات انتهاك حقوق الإنسان والمسيحيين في مصر، وواجه التحديات الكبيرة التى تخص الأمن القومي في المحافل الدولية، حيث أبرز جهود الدولة المصرية في إعادة البناء والتنمية ومواجهة التحديات الأمنية

وأشار رضوان الى مساهمة المجلس من خلال التشريع في دعم إعادة بناء الدولة والعملية التعليمية والرعاية الصحية وتوفير فرص عمل للشباب وتدعيم ركائز الدولة وابراز ذلك في المحافل الدولية المنوط بالحديث فيها ممثلو البرلمان، مستعرضاً مسيرة البرلمان منذ تشكيله ومكوناته حيث يضم للمرة الأولي 90 إمرأة.

من جانبه، أعرب رئيس الوفد السوداني هون جابريل يوال عن تقديره لجهود الحكومة المصرية الداعمة لجنوب السودان ومساندتها لدولة جنوب السودان، مشيرا الى أن العديد من القيادات والمسؤولين في جنوب السودان تعلمت وعاشت في مصر.

وأضاف أن مصر هي الدولة الوحيدة التي كان لها موقف محايد من الحوار الوطني بجنوب السودان، وموقفها واضح تماماً بدعمه، ويسعدنا هذا الدعم، في حين أن هناك دول أخرى لا تدعم حوارنا الوطني.

وأكد اعضاء لجنة الحوار الوطني بجنوب السودان على دور مصر ليس فقط اقليميا وولكن دوليا وعلى قدرة الجيش المصر الذي يعد من اعظم الجيوش الافريقية وفي المنطقة

وقال جين ديفيد اوكير ، رئيس لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان جنوب السوداني خلال اجتماع مع لجنة العلاقات الخارجية بمقر مجلس النواب امس أن الجيش السوداني لا يزال في مرحلة التكوين ولا يزال يحتاج للتأهيل ليستطيع حماية الدولة والجيش المصري جيش قوي وهو من اعظم الجيوش في المنطقة وفي افريقيا وله قدرات قتالية عالية ونطلب حبرة مصر لتنمية جيش جنوب السودان

وأكدت لجنة العلاقات الخارجية ، بمجلس النواب على استعدادها التام لتقديم المساعدة والخبرات لبرلمان جنوب السودان واستعداد الدولة تقديم المساهمات من اجل ارساء مؤسسات الدولة في جنوب السودان

وأكد طارق رضوان، رئيس اللجنة خلال اللقاء على أهمية ترسيخ وبناء برلمان قوي بجنوب السودان وتطبيق اليات وسياسات جديدة مشددا على دعم البرلمان المصري وتقديمه لكافة الخبرات

وقال رضوان خلال كلمته بالاجتماع، إن هناك كثير من التحديات التي تواجه جنوب السودان مبديا الاستعداد للاستماع لكافة المشكلات والمطالب للجنة الحوار بجنوب السودان

واستعرض رضوان خلال اللقاء تاريخ البرلمان المصري العريق مؤكدا على تنوع البرلمان الحالي والذي يضم 90 سيدة يمثلون 15% من اعضاء مجلس النواب اضافة الى وجود ممثلين لذوي الاحتياجات الخاصة وللاقباط وللمصريين بالخارج

فيما أكد اللواء حاتم بشات، عضو لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب المصري وعضو البرلمان الافريقي على عمق الروابط المصرية مع دولة جنوب السودان مؤكدا ثبات الموقف المصري على السودان ووحدة وسلامة اراضيه مشيرا الى انه تربطه علاقات مع قيادات جنوب سودانية ومنها الرئيس سيلفا كير

وأضاف بشات خلال الاجتماع السودان أن الرئيس عبد الفتاح السيسي متمسك بسياسات مصر الثابته والتاريخية تجاه السودان التي تمثل عمق استراتيجي لمصر مؤكدا ان التعاون سيكون اكبر خلال الفترة القادمة.