12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

مستشار الرئيس الفلسطينى: نقل السفارة الأمريكية للقدس في ذكرى النكبة إمعان فى العدوان على القانون الدولى

الأحد 25/فبراير/2018 - 10:27 ص
محمود الهباش
محمود الهباش
دعاء رحيل
طباعة
قال محمود الهباش مستشار الرئيس الفلطسينى، أن إعلان وزارة الخارجية الأمريكية اعتزام الولايات المتحدة نقل سفارتها من تل أبيب إلى مدينة القدس بحلول منتصف مايو المقبل، تزامناً مع ذكرى النكبة الفلسطينية في 1948، ليس فقط استفزاز ولكنه إمعان فى العدوان على القانون الدولى والشرعية الدولية التى وافقت عليها الولايات المتحدة ، والتى تدعى انها تحترمه.


وأكد مستشار الرئيس الفلطسينى فى مداخلة هاتفية بـ " برنامج صباح دريم" مع الإعلامية قصواء الخلالى، أن القدس أرض فلسطين وهى أرض محتله، وأن الولايات المتحدث، تتصرف بسخف وتتعدى على الحقوق الفلسطينة والشعب الفلطسينى، مشيرا إلى أن استمرار تصرف الولايات المتحدة بهذه الطريقة، يدفع المنطقة والعالم إلى مربع شديد الخطورة، وينذر بحرب دينية، لأن الأمر يتعلق بالعقيدة والدين والحضارة الإسلامية والمسيحية، لأن القدس بها القداسة والعقيدة، وبها الإرث مسيحى عظيم وهو كنيسة القيامة، وهذا يعنى أن أمريكا تريد أن تقع حرب دينية، انطلاقا من أهداف تفتح لهال السيطرة على العالم.

وأكد مستشار الرئيس الفلسطينى، أن القيادة الفلسطينة تواصل العمل منذ إرتكاب ترامب للخطيئة -بنقل السفراة الأمريكية للقدس-، مشيرا إلى أن القيادة الفلسطينية فى حالة استنفار كامل للدفاع عن القدس، بكل الطرق والوسائل الممكنة والمشروعة للدفاع عنها، بما فى ذلك الحراك السياسي والقانونى والتحرك الشعبى، مشيرا إلى مساندة 14 دولة بمجلس الأمن للموقف الفلسطينة، مؤكدا أن قرار ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس لن يغير من الواقع شيء وستظل القداس عاصمة فلسطين.






تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر