12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

"سيناء 2018" في إسبوع.. استهداف مخازن السلاح وتنفيذ القصف المدفعي وتفتيش كافة السفن والعائمات

الجمعة 16/فبراير/2018 - 12:38 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أسماء صبحي
طباعة
استطاعت القوات المسلحة المصرية خلال الإسبوع المنصرم، أن تثبت للعالم كله قدرتها على مكافحة الإرهاب دون أي مساعدة من أحد، واستطاعت خلال سبعة أيام أن تبثت بالفعل قب القول كذب الاداعاءات التي نشرتها بعض وسائل الإعلام العالمية حول قيام بعض الدول بمساندة مصر في حربها ضد الإرهاب.

"سيناء 2018"، عملية أطلقتها القوات المسلحة في 9 فبراير الجاري، أعلنت فيها رفع حالة التأهب القصوى، لتنفيذ عملية شاملة على الاتجاهات الاستراتيجية في إطار مهمة القضاء على العناصر الإرهابية، لمهاجمة بؤر وأوكار الإرهابيين ومحاصرتهم.

وفي السطور القليلة التالية ترصد "الشورى" نجاحات القوات المسلحة، من خلال 7 بيانات للقوات المسلحة على مدار الإسبوع الماضي.

البيان الأول.. بداية العملية
وكانت البداية يوم الجمعة الماضية، حينما أعلنت القوات المسلحة في بيانها الأول على لسان المتحدص الرسمي للقوات المسلحة العقيد تامر الرفاعي، عن بداية مواجهة الإرهابيين، وجاء نص البيان كالتالي: "ي إطار التكليف الصادر من رئيس الجمهورية للقيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة الداخلية بالمواجهة الشاملة لمواجهة الإرهاب بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة الأخرى، بدأت صباح اليوم الجمعة، قوات إنفاذ القانون تنفيذ خطة المواجهة الشاملة لمواجهة العناصر الإجرامية و الإرهابية بشمال ووسط سيناء، وبمناطق أخرى بدلتا مصر، والظهير الصحراوى غرب وادى النيل، إلى جانب تنفيذ مهام و مناورات تدريبية وعملياتية أخرى على كافة الاتجاهات الاستراتيجية بهدف إحكام السيطرة على المنافذ الخارجية للدولة المصرية، وتطهير المناطق التى يوجد بها العناصر الإرهابية، وتحصين المجتمع المصرى من شرور الإرهاب والتطرف بالتوازى مع مجابهة الجرائم الأخرى، ذات التأثير على الأمن والاستقرار الداخلي".

البيان الثاني.. وتشديد إجراءات التأمين
وبعد ساعات قليلة من صدور البيان الأول، جاء البيان الثاني للقوات المسلحة ليبشر الشعب المصري بالانتصارات الأولى التي حققتها القوات المسلحة، والذي أعلن فيه أن قوات إنفاذ القانون وعناصر من القوات الجوية استهدفت بعض البؤر ومخازن الأسلحة والذخائر التي يستخدمها الإرهابيون، وقاعدة لاستهداف قوات إنفاذ القانون والأهداف المدنية في شمال ووسط سيناء.

كما تناول البيان الثاني تأكيد القوات البحرية التشديد من إجراءاتها التأمينية بغرض قطع خطوط الإمداد على العناصر الإرهابية.


البيان الثالث.. استهداف مخازن تكديس الأسلحة والذخائر
وفي 10 فبراير الماضي، أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة بيانها الثالث، وقالت فيه إنه استمرارا للعملية الشاملة سيناء 2018 في تحقيق الأهداف الإستراتيجية المخططة، واصلت القوات الجوية علي مدار الليلة الماضية تنفيذ العديد من الضربات الجوية المركزة ضد التجمعات والبؤر الإرهابية التي تم رصدها مسبقا بشمال ووسط سيناء.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة، إن توجيه ضربات قوية ضد التجمعات والبؤر الإرهابية استمر حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، وتم استهداف مخازن تكديس الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة ومناطق الدعم اللوجيستى المكتشفة، مع الاستمرار في تنفيذ أعمال التأمين الجوي للمناطق الحدودية على كافة الاتجاهات الإستراتيجية.

وأوضح البيان، أنه وفي توقيت متزامن قامت القوات المنفذة مدعومة بالقوات الخاصة وقوات حرس الحدود بالتعاون مع الشرطة بتنفيذ عدة مداهمات على مختلف المحاور داخل المدن بشمال ووسط سيناء لمطاردة العناصر الهاربة والقضاء عليها واستكمال تدمير الأهداف التابعة للعناصر الإرهابية.

وأضاف أن عناصر من القوات الخاصة البحرية تقوم بتنفيذ أعمال التأمين لساحل البحر من رفح وحتى غرب العريش لقطع طرق الإمداد للعناصر الإرهابية، مع الاستمرار في حماية الأهداف الاقتصادية بالبحر بالتزامن مع أعمال التمشيط بطول الساحل لتضييق الحصار على العناصر الإرهابية ومنعها من الهروب عبر الساحل، ومرور الدوريات البحرية لتأمين منطقة الساحل الممتد من مرسى مطروح حتى مدينة السلوم، والتعاون مع قوات حرس الحدود لتأمين المناطق الحدودية على الاتجاه الغربي والجنوبي.

وأشار إلى أن ذلك يأتي إلى جانب إلى قيام قوات الشرطة بحملات تمشيط أمني بكافة المناطق السكنية بشمال ووسط سيناء ونشر الكمائن على امتداد الطرق المؤدية إلى الكباري والمعديات شرق القناة بالتعاون مع عناصر القوات المسلحة، مبينا أن عناصر حرس الحدود تقوم بالتعاون مع عناصر تأمين المجرى الملاحي بتنفيذ مهامها حفاظا على سلامة الملاحة بقناة السويس ومنع العناصر الإرهابية من الهروب أو التسلل داخل البلاد.

واختتم بيان القيادة العامة للقوات المسلحة، بأنه على الاتجاهات الإستراتيجية الأخرى تقوم القوات بتنفيذ أعمال الحماية والتأمين للحدود وخاصة الحدود الغربية لمنع أي محاولات للتسلل مع تنفيذ استطلاع ومتابعة ومطاردة للعناصر الإرهابية في منطقة الواحات والظهير الصحراوي لمحافظات الجنوب، مشددا على أن القوات المسلحة والشرطة يؤكدان إصرارها علي اقتلاع جذور الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار لشعب مصر العظيم.

البيان الرابع.. تدمير 66 هدفا ووالقضاء على 16 تكفيريًا
وصدر البيان الرابع للقوات المسلحة 11 فبراير، وتضمن البيان عدة نتائج وهي تدمير 66 هدفا تستخدمه العناصر الإرهابية في الاختفاء، والقضاء على 16 عنصرا تكفيريا واكتشاف وتدمير مخزن للعبوات الناسفة وسيارتي دفع رباعي تستخدمها العناصر الإرهابية، بالإضافة للقبض على 4 أفراد من العناصر الإرهابية أثناء محاولتهم مراقبة واستهداف القوات بمناطق العمليات.

وذكر البيان، أنه تم ضبط 30 فردا من المشتبه بهم جار اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، واكتشاف وإبطال مفعول 12 عبوة ناسفة تم زرعها على محاور تحرك القوات، وتدمير 11 سيارة دفع رباعي خاصة بالعناصر الإرهابية، وضبط 31 دراجة نارية بدون لوحات معدنية، وتدمير 3 مخازن عثر بداخلها على كميات من المواد المتفجرة والعبوات الناسفة وزي عسكري.

وأشار البيان إلى اكتشاف وتدمير معمل ميداني تستخدمه العناصر الإرهابية في تصنيع العبوات الناسفة، واكتشاف وتدمير مركز إعلامي عثر بداخله على العديد من أجهزة الحواسب الآلية ووسائل الاتصال اللاسلكية والكتب والوثائق والمنشورات الخاصة بالفكر الجهادي، بالإضافة لتدمير 6 مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر بمساحة إجمالية تقدر بنحو 20 فدانا وضبط 18 طربة من جوهر الحشيش المخدر.

البيان الخامس.. العثور على 13 مخبأ تحت الأرض
وفي 12 فبراير، صدر البيان الخامس للقوات المسلحة، وتضمن الإعلان عن رصد وتدمير 60 هدفا للعناصر الإرهابية بعد توافر معلومات استخباراتية حول هذه الأهداف، والقضاء على 12 فردا من العناصر التكفيرية المسلحة خلال تبادل لإطلاق النيران مع القوات المكلفة بأعمال المداهمة، وضبط كميات من الأسلحة والذخائر، والقبض على 92 من المطلوبين جنائيا والمشتبه بهم، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.

وأعلن البيان تدمير 27 دراجة نارية بدون لوحات معدنية، وتدمير 30 عشّة ووكر ومخزن عثر بداخله على كميات من المواد الكيميائية المستخدمة في صناعة العبوات الناسفة وأجهزة اتصال لاسلكية وكميات من قطع الغيار والمواد المخدرة، بالإضافة لاكتشاف وتفجير 23 عبوة ناسفة تم زراعتها بمناطق العمليات، واكتشاف وتدمير 7 مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر وضبط أكثر من نصف طن من المواد المخدرة المعدة للتداول.

ونجحت القوات في العثور على 13 مخبأ تحت الأرض بداخلها كميات كبيرة تشمل (مواد إعاشة - قطع غيار دراجات نارية - أدوات تصنيع عبوات ناسفة)، واكتشاف وتدمير خندق مجهز هندسيا ومغطى بطول 250 مترا وعرض 2 متر، وضبط ورشة لتفكيك العربات المسروقة، واستهداف وتدمير 4 عربات محملين بالأسلحة والذخائر ومقتل العناصر الإرهابية القائمة على أعمال التهريب.

البيان السادس.. القبض على 400 فرد من العناصر الإجرامية
وجاء البيان السادس يوم 13 فبراير، وأعلن فيه عن استهداف وتدمير 7 سيارات، في غارات جوية، خلال محاولة العناصر الإرهابية استخدامها للهروب من القوات المكلفة بعمليات التمشيط والمداهمة وتطويق قطاع العمليات، كما تمكنت القوات من القضاء على خلية إرهابية شديدة الخطورة مكونة من 10 تكفيريين أثناء الاختباء بأحد المنازل بنطاق مدينة العريش.

وأعلن البيان القبض على 400 فرد من العناصر الإجرامية والمشتبه بهم، منهم جنسيات أجنبية، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، بالإضافة لتدمير والتحفظ على 6 سيارات و13 دراجة نارية من دون لوحات معدنية، وتدمير 143 عشة ووكر ومخزن عثر بداخلهم على عدد من العبوات الناسفة وكميات من قطع الغيار والمواد المخدرة.

كما تم الإعلان عن اكتشاف وتفجير 79 عبوة ناسفة تم زراعتها بمناطق العمليات، ومخزن تحت الأرض عثر بداخله على 10 ألغام مضادة للدبابات، وتدمير فتحتي نفق بأبعاد 1.5 متر وبعمق 25 مترًا تحت سطح الأرض، و15 حفرة متصلة بخنادق في المنطقة الحدودية بشمال سيناء، بالإضافة لاكتشاف وتدمير 9 مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر، وضبط أكثر من 7 أطنان من المواد المخدرة، وضبط سيارة محملة بأكثر من مليون و200 ألف قرص ترامادول مخدر.

البيان أيضأ أكد تنفيذ القوات البحرية عددا من الأنشطة التدريبية البارزة بمسرح عمليات البحر المتوسط، من خلال إطلاق 4 صواريخ أرض بحر وسطح بحر، بالإضافة لتنظيم 479 كمينا ودورية أمنية غير مدبرة على الطرق الرئيسية ومناطق الظهير الصحراوي بمدن ومحافظات الجمهورية.

وأشار البيان، إلى توزيع كميات كبيرة من السلع والمواد التموينية المجانية على المواطنين بعدة مناطق بنطاق شمال ووسط سيناء، لافتًا إلى أن هناك توجيهات من القيادة العامة لتخفيف العبء وتلبية المطالب والاحتياجات الأساسية، في إطار الإجراءات المتخذة لضمان عدم تأثرهم بالجهود المبذولة للقضاء على الإرهاب.

البيان السابع.. تفتيش كافة السفن والعائمات المشتبه بها
ويوم 14 فبراير صدر البيان السابع، وجاء نصه كالتالي: "واصلت قوات مكافحة الإرهاب من القوات المسلحة والشرطة تنفيذ مهامها القتالية المخططة لتطهير مناطق شمال ووسط سيناء من البؤر الإرهابية، بجانب دورها فى تأمين الحدود البرية والساحلية على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة، وقد أسفرت العمليات عن تحقيق النجاحات الآتية؛ قيام القوات الجوية باستهداف وتدمير عدد (11 ) هدفا بعد توافر معلومات استخباراتية مدققة تفيد استخدامها فى إيواء العناصر الإرهابية والهروب من القوات القائمة بالمداهمة، القضاء على عدد ( 15 ) عنصرا تكفيريا خلال تبادل لإطلاق النيران مع القوات أثناء عمليات التمشيط والمداهمة وضبط عدد من الأسلحة والذخائر وأجهزة اتصال لاسلكية بحوزتهم، اكتشاف وتدمير عدد 2 مخبأ تحت الأرض عثر بداخله على أكثر من 1500 كجم من مادة C 4 وكمية من مادة TNT شديدة الانفجار وعدد ( 56 ) مفجر و( 13) دائرة كهربية تستخدم فى صناعة العبوات الناسفة، اكتشاف وتدمير مركز إرسال (إعادة إذاعة) أعلى إحدى الهيئات الجبلية، خاصة بالاتصالات اللاسلكية للعناصر الإرهابية، اكتشاف وتدمير فتحة نفق فى المنطقة الحدودية بشمال سيناء، وتدمير عدد (38) من الحفر وخنادق المواصلات التى تستخدمها العناصر الإرهابية للوقاية من القوات بمناطق العمليات، القبض على عدد ( 153 ) فردا من المطلوبين جنائيا والمشتبه بهم منهم جنسيات أجنبية واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، تدمير عدد ( 181 ) عشة ووكر ومخزن جبلى عثر بداخلها على كميات من المواد شديدة الانفجار والمواد الكيميائية التى تدخل فى صناعة العبوات الناسفة، وعدد ( 76 ) من الشراك الخداعية ودوائر النسف والتدمير، وكميات كبيرة من قطع غيار السيارات والدراجات النارية والوقود خاصة بالعناصر الإرهابية، ضبط وتدمير والتحفظ على عدد ( 6 ) سيارات أنواع وعدد ( 17 ) دراجة نارية بدون لوحات معدنية، قيام عناصر المهندسين العسكريين باكتشاف وتفكيك وتفجير عدد (63 ) عبوة ناسفة تم زراعتها على محاور التحرك المختلفة لاستهداف القوات بمناطق العمليات، اكتشاف وتدمير عدد (13 ) مزرعة لنبات البانجو والخشخاش المخدر وضبط أكثر من 800 كجم من المواد المخدرة .

وعلى امتداد السواحل تقوم القوات البحرية بتفتيش كافة السفن والعائمات المشتبه بها مع قطع خطوط الإمداد والإخلاء للعناصر الإرهابية بالتزامن مع قيام الوحدات الخاصة البحرية بتنفيذ أعمال المداهمات وتفتيش البؤر الإرهابية بالمناطق الساحلية.

كما استمرت المجموعات القتالية المشتركة من القوات المسلحة والشرطة تنظيم عدد (563) كمينا ودورية أمنية غير مدبرة على الطرق الرئيسية وتمسيط مناطق الظهير الصحراوى بالمحافظات الجمهورية وتمكنت من القبض و اصابة احد العناصر التكفيرية شديدة الخطورة والقبض علي 5 اخرين خلال مراقبة تحركات القوات عثر بحوزتهم علي اجهزة اتصال بالقمر الصناعي .

ويواصل مقاتلو القوات المسلحة والشرطة المدنية أعمال التطهير لأرض سيناء الغالية بعزيمة وروح قتالية عالية من اجل حماية الوطن وشعبه العظيم".

البيان الثامن.. تنفيذ القصف المدفعي
وصدر البيان الثامن صباح اليوم الجمعة، وجاء نصه كالتالي: "واصل أبطال ومقاتلو القوات المسلحة والشرطة تحقيق المهام المخططة للعملية الشاملة " سيناء 2018 " التى تنفذها قوات مكافحة الإرهاب من الجيشين الثانى والثالث الميدانيين وعناصر من الأفرع الرئيسية والوحدات الخاصة بالتعاون مع المجموعات القتالية والأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية، حيث استمرت عمليات التمشيط والمداهمات واسعة المدى بعدد من القرى والمدن والمحاور الرئيسية بشمال ووسط سيناء، واستهداف مناطق اختباء العناصر الإرهابية وأماكن تخزين الأسلحة والذخائر، وأحكام الحصار والسيطرة الكاملة بمناطق العمليات لمنع تسرب العناصر الإرهابية وقد أسفرت العمليات عن تحقيق النجاحات الآتية:-

(تنفيذ القصف المدفعى بنيران المدفعية المركزة لعدد (68 ) هدفا تمثل مناطق اختباء وأماكن تخزين أسلحة وذخائر العناصر الإرهابية بعد توافر معلومات مؤكدة حول هذه الأهداف، ضبط بؤرة إرهابية شديدة الخطورة بوسط سيناء والقضاء على عدد ( 3 ) عناصر تكفيرية من أبرز المطلوبين فى عمليات استهداف القوات، القبض على عدد ( 224 ) فرد من العناصر الاجرامية والمطلوبين جنائيا والمشتبه بهم عثر بحوزة بعضهم على اسلحة نارية وكمية من الطلقات، وتم اتخاذ الاجراءات القانونية حيالهم، ضبط وتدمير والتحفظ على عدد ( 10 ) سيارات دفع رباعى ومن انواع مختلفة تستخدمها العناصر الإرهابية، وتدمير عدد ( 22 ) دراجة نارية بدون لوحات معدنية، تدمير عدد ( 150 ) ملجأ عثر بداخلها على كميات كبيرة من المواد المخدرة وأجهزة اتصال لاسلكية وكميات من مواد الإعاشة الخاصة بالعناصر الارهابية، قيام العناصر التخصصية من المهندسين العسكريين باكتشاف وتفجير عدد ( 28) عبوة ناسفة تم زراعتها على محاور تحرك قوات المداهمة، اكتشاف وتدمير عدد ( 5 ) مزرعة لنبات البانجو والخشخاش المخدر وضبط اكثر من 2,5 طن من المواد المخدرة المعدة للتداول".

وفي إطار تنفيذ القوات البحرية لمهامها المخططة ضمن العملية الشاملة سيناء 2018 تقوم الوحدات البحرية بتأمين المسرح البحرى على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة والممرات الملاحية والاهداف الحيوية والاقتصادية بالبحر، ومنع تسرب العناصر الارهابية من مناطق العمليات .

واستمرت القوات الجوية فى إحكام التأمين والمراقبة الجوية على امتداد الحدود الجنوبية والغربية بالتعاون مع عناصر حرس الحدود والتشكيلات التعبوية، لمنع تسلل العناصر الإرهابية وقطع خطوط الإمداد وعمليات تهريب الأسلحة والذخائر إلى البلاد خاصة فى الاتجاه الإستراتيجى الغربى .

فيما تواصل المجموعات القتالية المشتركة من القوات المسلحة والشرطة تنظيم عدد (580) من الداوريات والقولات الأمنية والكمائن بكافة مدن ومحافظات الجمهورية وتمكنت من ضبط أحد العناصر الإجرامية شديدة الخطورة عثر بحوزته على بندقية آلية وكمية من الطلقات، وضبط 10 من المشتبه بهم بمناطق الظهير الصحراوى .

واستمرارًا لتلبية المطالب والاحتياجات التموينية تواصل القوات المسلحة توزيع كميات من السلع والمواد الغذائية لضمان إمداد المواطنين من اهالى شمال ووسط سيناء بكافة الاحتياجات، ويواصل رجال القوات المسلحة والشرطة تنفيذ مهامهم على كافة الاتجاهات الاستراتيجية بكل عزيمة واصرار لاقتلاع جذور الارهاب وحماية أمن مصر القومي.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر