12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
ads
ads

تشكيل لجنة لمراقبة أداء وسائل الإعلام في تغطية الانتخابات الرئاسية 2018

الجمعة 09/فبراير/2018 - 04:11 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أميرة السمان
طباعة
شكلت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، لجنة لمراقبة أداء وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية، أثناء قيامهم بالتغطية الإعلامية للانتخابات الرئاسية وأسندت الهيئة برئاسة اللجنة للمستشار خالد عراق، عضو الهيئة الوطنية للانتخابات، وتضم ممثلين من خبراء الإعلام.

بالاضافة الى أن اللجنة مهمته بمتابعة تنفيذ الضوابط المتعلقة بالتغطية الإعلامية للانتخابات، والتي تضمنها قرار الهيئة رقم 9 لسنة 2018.

كما أن كافة وسائل الإعلام المملوكة للدولة المرئية والمسموعة والمؤسسات الصحفية، ملزمة بتحقيق المساواة بين المرشحين في استخدامها لأغراض الدعاية الانتخابية، موضحا أن اللجنة مهمتها أيضا متابعة مدى التزام وسائل الإعلام بـ11 معيارا وضعتها الهيئة يجب على وسائل الاعلام مراعاتها عند إلقاء الضوء على برامج المرشحين أو تغطيتها بصفة عامة للانتخابات، وهي:

-عدم خلط الرأى بالخبر أو خلط الخبر بالإعلان.
-الدقة في نقل المعلومات وعدم تجهيل مصادرها.
-عدم الخلط بين المسميات أو التعميم غير الجائز أو اقتطاع جمل من الأقوال بالمخالفة لمتن هذه الأقوال.
-عدم إجراء أي استطلاع رأى أمام لجان الانتخاب أو في نطاق جمعية الانتخاب.
-عدم استخدام الشعارات الدينية لتأييد أو رفض المرشح.
-عدم توجيه أسئلة إيحائية ذات تحيز واضح.
-عدم الانتقاص من حق كل طرف في الرد أو التعليق على ما يتعرض له من هجوم أو مدح.
-عدم سؤال الناخب عن المرشح الذي سينتخبه أو انتخبه.
-استعمال عناوين معبرة عن المتن.
-عدم نشر صور بعيدة الصلة عن موضوع التغطية.
-عدم نشر إعلانات مجانية أو بمقابل للمرشح بعد الميعاد المحدد قانونا للدعاية.

ومن جانبه قال المستشار محمود الشريف والمتحدث باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، أنه يجوز إلغاء التصريح الصادر لأي إعلامي أو مؤسسة في حالة مخالفة ضوابط التغطية الإعلامية.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر