12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

فى زيارته السادسة لها.. ننشر تاريخ زيارات "السيسي" للإمارات منذ توليه الرئاسة وحتى الآن

الأربعاء 07/فبراير/2018 - 02:16 م
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي - أرشيفية
شيماء عبدالرحمن
طباعة
وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي، يوم أمس، إلى أبو ظبى، حيث كان فى استقباله صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتأتى زيارة السيسى للأمارات بهدف بحث تعزيز العلاقات الثنائية فى مختلف المجالات وسبل تطويرها بالإضافة لاستعراض آخر المستجدات على صعيد القضايا الإقليمية والملفات السياسية ذات الاهتمام المشترك، حيث توافقت رؤى الجانبين حول أهمية التصدى بحزم لظاهرة الإرهاب والفكر المتطرف، وتعزيز العمل العربى المشترك فى هذا الإطار، لمكافحة تلك الآفة التى باتت خطراً يهدد أمن واستقرار المنطقة بأسرها، وذلك من خلال وضع استراتيجية شاملة تهدف إلى منع التنظيمات الإرهابية من الحصول على السلاح والمال والمقاتلين، فضلاً عن منحهم الغطاء السياسى وتوفير المنابر الإعلامية لهم. 

وعبر الرئيس السيسى مجددا باعتزازه بالعلاقات الوثيقة والروابط الأخوية التى تجمع الدولتين والشعبين الشقيقين، مؤكدا حرص مصر على أمن الخليج، مشدداً على أنه يعد جزءاً لا يتجزأ من الأمن القومى المصرى.
وتأتى قضايا مكافحة الأرهاب والحفاظ على آمن المنطقة العربية ودول الخليج من أكثر الموضوعات التى شهدت مناقشات بين الجانبين المصرى والأمارتى خلال زيارات السيسى السابقة والبالغة حوالى خمسة زيارات منذ توليه الحكم.

وخلال العام الماضى زار السيسى الإمارات حيث أشاد خلال الزيارة بعمق العلاقات بين مصر والإمارات وبدور الإمارات في تعزيز العمل العربي المشترك، مشدداً على أن أمن دول الخليج يعد جزءاً لا يتجزأ من أمن مصر القومي.

وبدوره أشاد آل نهيان بالهلاقات بين البلدين مؤكدا أن دولة الإمارات تقف بقوة إلى جانب مصر في حربها ضد الإرهاب الذي لن يستطيع إيقاف جهودها الرامية إلى تحقيق التنمية والتقدم لشعبها.

وفى ديسمبر 2016 قام السيسى بزيارة رسمية للأمارات استغرفت يومين وحضر خلالها احتفال الدولة بمناسبة اليوم الوطني ال 45.

في يناير 2015، كانت الزيارة الرسمية الأولي للرئيس السيسي، فور توليه منصب رئيس الجمهورية، للمشاركة في افتتاح ''القمة العالمية لطاقة المستقبل'' والتى شارك فيها زعماء وشخصيات دولية كبيرة.

وفى أكتوبر من نفس العام استقبلت الإمارات الرئيس لبحث التعاون والتنسيق في قضايا المنطقة وسبل مكافحة الارهاب.