12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

لقاء مصري سعودى بمجموعة العبد للاتفاق على إنشاء أكبر مشروع اقتصادي بالمنطقة العربية

الأربعاء 07/فبراير/2018 - 11:28 ص
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
علي طلعت
طباعة
قال الدكتور رجب العبد رئيس مجلس إدارة مجموعة العبد، إننا نهدف إلى حل مشكلة البطالة وسد الفجوة الغذائية بمصر.

وفي إطار دعم العلاقات المصرية السعودية، وانطلاقاً من الرؤية الواضحة نحو مجال الاستثمار قام الدكتور رجب العبد، رئيس مجلس إدارة مجموعة العبد باستقبال سمو الأمير تركى بن عبد العزيز ال سعود ومجموعة من المستثمرين وذلك لبحث أوجه التعاون الاقتصادي بين مصر والسعودية.

في هذا السياق قال الدكتور رجب العبد رئيس مجلس إدارة مجموعة العبد: "يأتي هذا اللقاء في إطار تعزيز التعاون والعلاقات الاقتصادية المصرية السعودية ،لما بين البلدين من علاقات أصيلة ممتدة منذ قديم الزمن، حيث تعتبر كلا البلدين أرضاً خصبة لتدشين مشروعات استثمارية عملاقة يمكنها منح البلدين الشقيقتين دفعة قوية نحو الامام".

وأوضح رئيس مجلس إدارة مجموعة العبد :"أن الهدف من اللقاء إنشاء أكبر مشروع أقتصادى في مصر والشرق الأوسط ،يعمل على حل مشكلة البطالة والمساهمة في سد الفجوة الغذائية بمصر وكذلك إنشاء مشروعات إستثمارية بشراكة سعودية ".

وأضاف العبد :" ليس هذا اللقاء الأول مع الأمير ترك فقد سبق وتم توقيع برتوكول تعاون اقتصادى بين مجموعة العبد ومجموعة الأمير ترك في عام 2014، فقد سبقت الشراكة على إقامة مصنع الملح بينبع البحر في السعودية بحجم استثمارات مليار و200مليون ريال سعودى ، وكذلك توريد مواد غذائية متمثلة في محاصيل زراعية خضروات وفواكه ومواد غذائية وذلك بادراة وإشراف مجموعة العبد ".

ومن جانبه أشاد سمو الأمير تركى على الاستثمار المصرى مع مجموعة العبد قائلا:" تعد مجموعة العبد من أكبر واهم المجموعات الاقتصادية في مصر والمنطقة ومشاريعها منتشرة ومتنوعة ،على جانب اخر ان مصر من افضل الدول ذات مناخ اقتصادى جيد حيث تمتاز بالموقع الاستراتيجي في وسط الشرق الأوسط بين اسيا وافريقيا مما يعطيها بعد أقتصادى قوى وحضارى ".

وفى ختام اللقاء رحب دكتور رجب العبد بإقامة موتمر اقتصادى عالمى بالقاهرة بناء على رغبة سمو الأمير ترك بن عبد العزيز ال سعود على أرض القاهرة.