12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

تقرير حول نتائج زيارة الرئيس السيسي لسلطنة عمان

الأحد 04/فبراير/2018 - 03:52 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أحمد السيد
طباعة
أجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي، العديد من الزيارات المختلفه إلى الدول الإفريقية والعربية، وذلك لتوطيد العلاقات ولبحث سبل التعاون الإقتصادي والسياسي المشترك، والمثير للدهشه أن زيارة السيسي إلى إثيوبيا هي الأبرز خلال الفترة الماضية، نظرًا لأزمة سد النهضة التي باتت تهدد مصير المصريين، ولكن هذه الزيارة أضافت بارقة أمل للمصرين بإيجاد حل جذري لتلك الأزمة.

كما كان أيضآ لترأس مصر الإتحاد الأفريقي لعام 2019 أثر جليل على نفوس المصريين.

وتوجه الرئيس السيسي بعد هذه الزيارة ، إلى دول الخليج العربي، لإعادة العلاقات إلى وضعها الطبيعي، ولذا قام الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم الأحد ، بزيارة سلطنة عمان ، وتستمر تلك الزيارة لمدة ثلاثة أيام، حيث تعد تلك الزيارة هي الأولي من نوعها؛ لأن الرئيس السيسي لم يزور السلطنة منذ توليه منصب رئيس الجمهورية، ولذلك نجد أن هذه الزيارة لها أهمية بالغة، خاصة أن التبادل التجاري بين مصر وسلطنة عمان ليس جيدًا كدولتين شقيقتين. 

ومن المقرر أن تستمر السلسلة من الزيارات إلى منطقة الخليج العربي؛ حيث سيجري السيسي، زيارة إلى دولة الإمارات بعد عودته من سلطنة عمان، ومن المحتمل أن تكون هناك زيارات أخري لباقي دول الخليج العربي. 

ونرصد في هذا التقرير أبرز ما تم في زيارة لعمان " السيسي فى عمان": * زيارة السيسي تعيد التبادل التجاري مع عمان


: قال محسن سميكة، الصحفي المتخصص فى الشئون الرئاسية، أن جدول أعمال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى سلطنة عمان، مهم جدآ، وخاصة بعد وصف البعض بإنعدام التواصل التجاري والإقتصادي بين البلدين لفترة طويلة. 

كما أوضح "سميكة" في تصريحات له صباح اليوم علي شاشات القنوات الفضائية، أن الوفد المصري لاقى إستقبالآ رائعًا ، وشهد حفاوة شديدة، حيث لجأ بعض المواطنين فى سلطنة عمان إلى الأعلام المصرية، للتأكيد على ترحيبهم بالوفد المصري، وعلى رأسه الرئيس السيسي، لافتًا إلى أن لجنة التعاون الخليجي، تسعي الآن لتوسيع التبادل التجاري بين البلدين. 

وأكد " محسن " أن مصر أصبح لديها قانون إستثمار من فترة قريبة، ليحدد كيفية التعامل مع الدولة المصرية، هذا بالإضافة إلى وزارة التجارة والصناعة منوطين بتحديد الجهة المتولية ذلك الأمر. 

وفي نفس السياق قال عبد الحميد الموافي، المتخصص في الشئون العربية صباح اليوم الأحد، أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى سلطنة عمان، لها أهمية كبيرة لدعم العلاقات بين البلدين؛ حيث أن العلاقات وطيده بين البلدين ولكن لم يكن هناك تبادل تجاري جيد على مدى سنوات طويلة ، بينما سيشارك الآن أكثر من 50 رجل أعمال من سلطنة عمان في الإجتماعات المشتركة بين البلدين، هذا بالإضافة إلى المستوى العربي والإفريقي؛ حيث ستكون هناك مباحثات لبحث سبل حل الأزمات التي تعاني منها المنطقة. 

كما أكد الموافي أن الدولتين يجعهما إلتقاء واضح في القضايا المختلفة، خاصة أن هناك إتفاقيه بينهما على عدم التدخل في الشئون الداخلية والتصدي لأي قرارات ظالمة لدولة فلسطين المحتلة، كما أن كلًآ من الدولتين لا يؤمنوا بالمقاطعة، لافتًآ إلى أن هناك حوالي 60 ألف مصري مقيم بسلطنة عمان، 

وأشارعبد الحميد إلى أن إفتتاحيات الصحف العمانية والتقارير الصحفية، جاءت جميعها حول الزيارة والعلاقات الطيبة بين مصر وسلطنة عمان، 

وأكد على ضرورة وجود مشاركة إعلامية بين البلدين خلال الفترة المقبلة. 

كما قال صحفي عماني أن الملف الإيراني يعد من أهم القضايا ما يتم مناقشتها خلال زيارة السيسي ،حيث أوضح خالد عراب، كاتب صحفي عماني أن الملف الإيراني سيكون على طاولة الحوار المشترك بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، وسلطان عمان، لافتًا إلى أن مصر وعمان تسعيان دائمًا لدعم السلام والإستقرار في المنطقة، لذا تستحوذ القضية الفلسطينية على جانب كبير من الزيارة، هذا بالإضافة إلي إبرام الوثائف والإتفاقيات التجارية والإستثمارية المشتركة بين مصر وسلطنة عمان.

وأضاف خالد أنه من المقرر أن يشهد اليوم الثالث، للزيارة توثيق تعاون مشترك بين البلدين، وذلك بحضور عدد من رجال الأعمال بعمان؛ وذلك لبحث سبل التعاون المشترك بين البلدين، ويأتي ذلك إستمرارآ للعلاقات التاريخية القوية بينهما، وتهدف الزيارة إلى التوصل إلى حلول جذرية للأوضاع التي تعاني منها المنطقة. 

وفي نفس السياق قال محمد غنيم سفير مصر بسلطنة عمان،أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى عمان، جاءت بناء على دعوة من السلطان قابوس، وتستمر الزيارة لمدة ثلاثة أيام.

وأضاف سفير مصر بسلطنة عمان، أن اليوم الثالث هو الأهم في هذه الزيارة ، حيث سيشهد توثيق تعاون مشترك بين البلدين، فى مجالات متعددة، خاصة فى وجود 40 من رجال الأعمال بالسلطنة، وهذه الأعداد قابلة للزيادة.

وأشار إلى أنه تم الإتفاق على حضور 10 رجال أعمال فقط من سلطنة عمان، خلال الزيارة، ولكن كانت هناك مفاجأة؛ حيث تزايدت الأعداد إلى 40 ولازالت قابلة للزيادة، مؤكدًا أن الزيارة سيكون لها صدد جليل على الإقتصاد المصري، نتيجة لزيادة الإستثمارات بين البلدين. 


كما عقب عبد الله عبد الناصر الرحبي، مندوب سلطنة عمان الدائم لدى الأمم المتحدة بجنيف علي زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى سلطنة عمان، بأنها تعزز وتدعم العلاقات بين البلدين، كما أن هناك آمال كثيرة لنتائج هذه الزيارة.

وأضاف مندوب سلطنة عمان الدائم لدي الأمم المتحدة، في تصريحات له علي شاشات القنوات الفضائية صباح اليوم، أن سلطنة عمان لها دور تاريخي بحري كبير، كما أن لها قرب قوي بمنطقة الخليج العربي، هذا بالإضافة إلى قربها من دول أفريقيا، لذلك آن الأوان أن يكون هناك تعاون مشترك بين البلدين.

وأكد المندوب، أن الجانب الثقافي أبرز ما يربط بين البلدين، خاصة أن المركز الثقافي العماني يوجد به العديد من المصريين، بالإضافة إلى وجود الكثير من الأساتذة المصرية بجامعة السلطان قابوس.