12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

"نواب".. حركة مقاطعة الانتخابات هدفها هدم الدولة

الخميس 01/فبراير/2018 - 01:10 م
جانب من الأعلان
جانب من الأعلان
دعاء رحيل
طباعة
أعلنت "الحركة المدنية الديمقراطية" عن مقاطعتها الإنتخابات الرئاسية المقبلة، مطالبة جموعَ الشعب المصري بتبني موقفها، ومقاطعة الإنتخابات التي وصفتها بـ"المسرحية العبثية"، فيما شنّ القيادي بالحركة والمرشح الرئاسي السابق،حمدين صباحى ، هجوماً على النظام الحالي خلال مؤتمرٍ عقدته الحركة اليوم، قائلاً "لا للمشاركة في مهزلة تسمى بالإنتخابات.

دعوات مرفوضة
قالت نانسى نصير عضو مجلس النواب، أن تلك الدعوات مرفوضة من الشعب المصري بجميع اتجاهاته السياسية والحزبية والشعبية، والجميع يعلم أن هذه الدعوات الخبيثة هدفها إحداث بلبلة لدى الرأي العام ومنح أنظار العالم صورة سلبية عن مصر.

أعلنت نانسي نصير، عضو مجلس النواب، ورئيس اتحاد المرأة بحزب المؤتمر، رفضها وبشكل قاطع دعوات مقاطعة الانتخابات الرئاسية.

وتوقعت النائبة نانسي نصير أن تكون مشاركة الشعب المصري في الانتخابات الرئاسية غير مسبوقة، حتى يرى العالم كيف يختار وينتخب الشعب رئيسه ويعرف مدى الاحترام والتقدير والحب والثقة التي يحظى بها الرئيس السيسي في قلوب وعقول كل المصريين.

وتابعت عضو مجلس النواب: "الشعب المصري سيرد الجميل للرئيس عبد الفتاح السيسي؛ ليقول له نعم وألف نعم وشكرًا على إنجازاتك المتعددة وغير المسبوقة التي حققتها لمصر وشعبها في مختلف المجالات".

وأوضحت نصير أن اتحاد المرأة بحزب المؤتمر يشارك في حملة الوعي التي أطلقها الحزب؛ لتوعية المراة المصرية في مختلف المحافظات والمدن والقرى بأهمية المشاركة، وحث سيدات مصر لأسرهن بضرورة المشاركة والتصويت لصالح الرئيس عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية القادمة لفترة رئاسية ثانية لاستكمال الإنجازات المبهرة التي حققها لمصر وشعبها في أقل من 4 سنوات بفترة رئاسته الأولى.​

يتعمدون هدم الدولة
قال النائب ياسر عمر ، عضو مجلس النواب، هؤلاء يتعمدون هدم الدولة قائلا: في أيدهم فاس وعايزين يهدوا البلد معندهمش حاجة يعملوها غير كدا"، مشيرا إلى أن الانتخابات معركة مفتوحة ومن حق كل تيار طرح مرشحه لكن الحقيقة أن التيار المعارض في مصر لا يملك شخصا ليقدمه في الانتخابات الرئاسية ، وأضاف "عمر": مصر للأسف تعانى من غياب الأحزاب ، فالأحزاب السياسية لا تملك أى شعبية أو تأثير في المواطنين ، ويريدون الوصول للسلطة دون أن يحققوا هذه الشعبية التى يحظى بها الرئيس عبدالفتاح السيسى".

مصر مستهدفة
ومن جانبه قال النائب مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب ، إن هذا البيان يدل على أن مصر مستهدفة، وأن هذه العناصر هدفها هو زيادة الاحتقان المجتمعى من خلال تعمد الإساءة إلى مؤسسات الدولة بما فيها الهيئة الوطنية للانتخابات المسئولة عن إدارة العملية الانتخابية.
وأضاف "بكرى" أن موقف الموقعين على هذا البيان يناقض موقفهم وإدعاءاتهم بتبنى الأفكار الداعمة للديمقراطية، مؤكدا أنهم يتعمدون التحريض ضد الدولة المصرية وهذا ما ظهر في دعوتهم للتظاهر أمام الاتحادية وحل الهيئة الوطنية للانتخابات