12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

"الملا" يشهد توقيع عقدي بيع وتوريد اليوريا لمشروع السويس لمشتقات الميثانول

الثلاثاء 30/يناير/2018 - 11:48 ص
جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
عبدالله عرجون
طباعة
شهد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية توقيع عقدى بيع وتوريد اليوريا لمشروع السويس لمشتقات الميثانول وكذلك عقدى لتوريد البروبان التجارى والكهرباء لمشروع إنتاج البولى بروبيلين الجديد لشركة سيدبك بحضور مهندس محمد سعفان وكيل أول وزارة البترول والكيميائى سعد هلال رئيس الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات.

وأوضح الوزير أن مشروع السويس لمشتقات الميثانول يعد حلقة جديدة في صناعة البتروكيماويات المصرية يضيفها قطاع البترول فهو الأول من نوعه لإنتاج البتروكيماويات المتخصصة من الميثانول لخدمة صناعات الأسمدة والخرسانة الجاهزة والمواد اللاصقة، وهو مثال حى للتكامل بين الشركات البترولية، كما أن إقامته داخل الأرض المخصصة للشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات بميناء دمياط يمثل ترجمة فعلية لمنهجية وزارة البترول في استغلال الإمكانيات المتكاملة المتاحة فى تنفيذ استثمارات سريعة العائد تخدم الصناعة وتدعم الاقتصاد الوطنى ، مشدداً على أهمية الانتباه لعامل الوقت والإسراع بتنفيذ المشروعات البتروكيماوية فى ظل المنافسة العالمية والتطورات التى تشهدها الصناعة وأن ذلك واجب وطني.

وقع عقدى مشروع السويس لمشتقات الميثانول المهندس جودت الصادق رئيس الشركة مع الكيميائى سعد أبوالمعاطى رئيس شركة أبوقير للأسمدة والمهندس إبراهيم عبدالسلام رئيس شركة موبكو ووقع عقدى سيدبك المهندس محمد عبادى رئيس الشركة مع المهندس هشام رضوان رئيس شركة "جاسكو" والكيميائى عبدالمجيد حجازى رئيس شركة ايثيدكو.

ويهدف مشروع مشتقات الميثانول والذى تبلغ استثماراته حوالى 50 مليون دولار لإنتاج 18 ألف طن من اليوريا فورمالدهيد تركيز 85 و34 ألف طن سنوياً من اليوريا فورمالدهيد تركيز 65 و26 ألف طن من النفتالين فورمالدهيد المسلفن سنوياً، وهو أحد مشروعات التكامل بين شركات البترول حيث يتم تغذيته بالميثانول من شركة إيميثانكس واليوريا من شركة موبكو والصودا الكاوية من شركة البتروكيماويات المصرية، كما يعمل على استغلال المرافق والتسهيلات المتاحة بشركة إيميثانكس.

وعقب توقيع عقود مشروع البروبيلين والبولى بروبيلين أكد الوزير أن الفكر الاقتصادى الذى تدار به صناعة البتروكيماويات المصرية يمثل حافزاً قوياً للمستثمرين في هذا المجال الحيوى كما يفتح آفاقاً أرحب لهذه الصناعة لتحقق مزيداً من النجاحات سواء فى الوفاء باحتياجات السوق المحلى ودعم الصناعات القائمة أو التصدير للخارج أو توطين التقنيات الحديثة.

ومن الجدير بالذكر أن المشروع تنفذه سيدبك ضمن الخطة القومية للبتروكيماويات وتبلغ طاقته التصميمية حوالى 450 ألف طن من البولى بروبيلين باستثمارات أكثر من مليار دولار وتدخل مشتقاته فى مختلف الأنشطة الصناعية الاقتصادية، كما يمثل أيضاً مثالاً للتكامل بين شركات البترول حيث يحصل مشروع سيدبك على البروبان من شركة جاسكو والكهرباء من شركة إيثيدكو.