12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
ads
ads

وكيل "أوقاف الإسكندرية": سنضع خطة لتجديد دماء العمل الدعوي

الإثنين 15/يناير/2018 - 11:54 ص
جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
جميلة حسن
طباعة
أكد الشيخ محمد العجمي وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية، على عزم المديرية وضع خطة لتجديد دماء العمل الدعوى بجميع المساجد والزوايا خلال المرحلة القادمة، والدفع بالمزيد من شباب الأئمة والدعاة للعمل بالمساجد الكبرى والمتميزة، وكذلك الدفع بشباب الأئمة للعمل بالمواقع القيادية خاصة فى التفتيش بالإدارات الفرعية وإدارة المتابعة بالمديرية.

وأضاف أن مدينة الإسكندرية تعد ثغرا من ثغور الدعوة الإسلامية عالميا، وليست داخل مصر فقط، وعليكم جميعا أن تبذلوا قصارى جهدكم لنشر صحيح الدين الإسلامى الحنيف وتصحيح المفاهيم الخاطئة بوسطية واعتدال.

جاء ذلك خلال الإجتماع الذى عقده "العجمي" صباح اليوم بأئمة إدارة أوقاف محرم بك، بحضور الشيخ محمد أحمد صالح مدير عام إدارة أوقاف محرم بك.

وشدد "العجمى" على المتابعة المنضبطة للمديرية على جميع المساجد والزوايا لبسط السيطرة الكاملة عليها لأن وزارة الأوقاف هى صاحبة الولاية على جميع المساجد والزوايا ولن تسمح لغير المتخصصين بإقامة الشعائر بأى مسجد أو زاوية، وأيضا لن تسمح بغير الفكر الوسطى المستنير بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة كى يكون منهجا للدعوة والدعاة بالحكمة والموعظة الحسنة.

وأكد "العجمى" على محاسبة المقصرين فى عملهم وخاصة للمتغيبين عن حضور المقرأة الإسبوعية والمتغيبين عن أداء الدروس والقوافل الدعوية، مشيرًا إلى انه سيتم مكافأة المنضبط والملتزم فى عمله.

ووجه "العجمى" إلى ضرورة أن تكون جميع المساجد والزوايا بها لوحة معلقة تضم بيانات جميع العاملين بالمسجد، وحدد نهاية شهر يناير الجارى كى تكون جميع المساجد والزوايا بها هذه اللوحات، مشددًا على تنقية جميع المكتبات بصورة منتظمة من جميع الكتب أو السديهات التى تحمل الأفكار المتطرفة والمتشددة، وكذلك مراجعة العهد الخاصة بالمساجد والزوايا وعدم وجود أى شىء بالمسجد دون تدوينه بسجلات المخازن التابعة للمديرية.

واختتم "العجمى" الإجتماع بالتأكيد على أن عام 2018 هو عام محاربة الفساد، ولن نسمح لأى شخص بالعبث بالمال العام الذى هو مال الله.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر