12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

من برج الحمل إلى برج العذراء:الأكثر حظًا في الإرتباط هذا العام

الثلاثاء 02/يناير/2018 - 02:18 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
ايمان يوسف
طباعة
أكثرنا نتابع توقعات الأبراج في نهاية كل عام، حتى نتعرف إلى طالعنا وماذا يخبىء لنا خلال الأيام المقبلة. والتوقعات الأكثر متابعة هي العاطفية، فمن سيرتبط سنة 2018؟ ومن علاقته العاطفية مهددة بالفشل؟ إقرئي توقعات الأبراج العاطفية مع

ماغي فرح:

برج الحمل:

تميل هذه السنة الى الاستقرار والثبات اكثر من السنوات الماضية، فتحافظ على من تحبّ وتعمل على حماية عواطفك من التدخلات الخارجية. تكتشف مواهب لديك وتحسّن أوضاعك وتستفيد من فرص كثيرة، فتبدأ السنة بوعود وبعودة بعض العلاقات القديمة للظهور في حياتك.

إن كنت عازباً فقد تفكر بالإرتباط إذ أن هذه السنة تحمل عنواناً هو الزواج ولقاء توأم روحك.


برج الثور :
تقيّم الاخطاء السابقة والتي ارتكبتها في الماضي وتستعيد اتزانك بعد فترة من الأخذ والردّ، ولكنك ترضخ في بعض الأحيان لشروط الآخر وظروفه وتضطر الى قبول بعص التسويات.
تعيش انفعالات شديدة في بداية السنة، ثم تتأثر بحدث مهم يطبع حياتك العاطفية برومانسية مميزة،وتتغيّر عاداتك ويطرأ ما يجعلك تستدير الى ناحية أخرى. قد تتخذ قراراً مهماً يتعلّق إما برحيل أو بارتباط أو بإنفصال، بدون أن تكون هناك عودة عن هذا القرار.


برج الجوزاء:
إذا كنت خالياً فقد تقبل على لقاءات مغرية، وربما تتواصل مع شخص من محيطك المهني، أو مع من يدعم مسيرك فتتداخل الشؤون المهنية بالأوضاع العاطفية، وذلك منذ بداية السنة حيث تكون اللقاءات متعددة، ولو أن الماضي قد يعود الى حياتك ويفرض عليك خيارات جديدة، كذلك قد تلتقي الحبيب في مكان غير منتظر.


برج السرطان:
ابدأ من الأخبار الجيدة على الصعيد الشخصي والتي تتحدث عن مناسبة مهمة، أو خبر ميل يتعلق بزواج أو خطوبة أو بارتباط أو رومانسية أو حب قد يولد في النصف الثاني من الشهر تحديداً. إذا كنت عازباً فقد تجد نصفك الآخر وتوأم روحك في هذه الأثناء. تخيّم الرومانسية على حياتك بالإجمال فتجذب إليك الناس وتوقع القولب.


الأسد:
جوبيتير في برج العقرب يتحدث أيضاَ عن حنين إلى الماضي أو علاقة الماضي بحاضرك ومستقبلك. وعن روابط قد تولد مع أمور قديمة وذكريات تطفو الى السطح. قد تغيّر نظرتك الى الأحداث التي أثرت بك في الماضي وتراها من وجهة مختلفة. ربما يشكّل هذا الأمر شفاءً نفسياً لك من جروح تطيب في هذه السنة، فما خزّنه العقل الباطن قد يخرج الى الضوء، على أثر بعض الظروف والأحداث التي تساهم في عملية التنقية والتضميد.


برج العذراء:
تقبل على حب جديد أو على خطوبة أو زواج أو مشروع عائلي وشخصي مميز في هذا العام. توطد علاقاتك بمن تحب وتضع حداً ربما لبعض العلاقات المهتزة والتي لا توفّر لك الأمان. تعقد صداقات مميزة تسعدك وتوسّع لك الآفاق. تفتح الأبواب أمام بعض الأحلام فتطرأ أحداث، منذ الشهر الأول من السنة، مشجعة جداً.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر