12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة
ads
ads

محافظ البحر الأحمر يجتمع بجمعية الإستثمار السياحي بالبحر الأحمر للمشاركة في العيد القومي للمحافظة

الأحد 31/ديسمبر/2017 - 04:36 م
جانب من الإجتماع
جانب من الإجتماع
البحر الأحمر - محمد طه
طباعة
إجتمع اليوم اللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر ، بمجلس إدارة جمعية الإستثمار السياحي بالبحر الأحمر لبحث تعاون الجمعية مع المحافظة لتنفيذ خطة تطوير المحافظة . 

في البداية إستعرض عبد الله إنجازات المحافظة في مثلث (الشلاتين- حلايب - أبورماد) ؛ ونتائج قوافل الجنوب التنموية والعلاجية وتأثيرها الإيجابي علي أهالي المنطقة وذلك بهدف إطلاعهم علي الإجراءات والإنجازات السريعة التي تقوم بها الدولة لتنمية المنطقة؛حيث تم صرف 2.8 مليار جنيه خلال السنوات الأربع الماضية علي تنفيذ المشروعات القومية بالمنطقة.

ودعا عبد الله للتنسيق بين المحافظة وجمعية المستثمرين فيما يتعلق بالإعداد والتجهيز للعيد القومي للمحافظة في ذكري معركة شدوان يوم 22يناير من كل عام وذلك لظهور الإحتفالات بالشكل اللائق. 

وقد وجه عبدالله مستثمري السياحة  ، بالتعاون مع المحافظة في تجميل المدينة والشوارع الخارجية من أجل استكمال خطة تجميل الغردقة وتنفيذ الصورة البصرية المستهدفة لها: موضحآ أننا قاربنا علي الإنتهاء من البنية التحتية وجاري تجميل جميع الشوارع والميادين الآن. 

كما أضاف المحافظ اننا بصدد إستكمال خطة التطوير بلمسات جمالية بإضافة المساحات الخضراء المتزينة بالنخيل والزهور المبهرة؛ مشددا علي صيانة تلك المساحات الخضراء والمتابعة المستمرة لها للحفاظ علي إستدامتها بالشكل الجمالي اللائق بالمدينة السياحية. 

كما أسهم المحافظ بعرض الخطة المستقبلية في التجميل حيث تم الاتفاق مع استشاريين متخصصين في الزراعة وأعمال التجميل ؛ موضحا أهمية دور المستثمرين في المساهمة في أعمال التجميل نظرا لأن المنظور العام للمدينة يعود بالنفع علي الأهالي وكذلك علي نظرة السائحين الوافدين ورغبتهم في العودة اليها مما يؤدي الي تقييمهم للمدينة بأعلي الدرجات ونقل الصورة الجميلة مما ينتج عنه زيادة اعداد الوافدين من كل الدول نظراً لتوافر الإمكانيات السياحية الهائلة وتفردنا بها.

وكذلك شدد المحافظ علي ضرورة مساهمة مستثمري البحر الأحمر في تنفيذ خطة تنشيط السياحة من خلال القوافل التنشيطية لدول أوروبا إستنادا علي النتائج الجيدة التي جاءت بها القوافل السابقة لدول بولندا والتشيك ؛ موضحأ اننا نسعي جاهدين لتسويق البحر الأحمر كمنطقة سياحية مستقلة غنية بإمكاناتها السياحية المتميزة وتمتعها بالأمن والأمان وكافة وسائل الجذب السياحي.