12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
ads
ads

الثقافة : توقيع كتاب " مذكرات شادية" وتكريم ايريس نظمى بالأعلى للثقافة

الأربعاء 27/ديسمبر/2017 - 06:41 م
جانب من حفل التوقيع
جانب من حفل التوقيع
مروة السورى
طباعة
استضاف المجلس الأعلى للثقافة، بأمانة الدكتور حاتم ربيع، أمس الثلاثاء، حفل الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما، الذى نظمته الجمعية لتكريم الناقدة إيريس نظمي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية الأسبق، وأيضا حفل توقيع كتابها "مذكرات شادية". 

وأكد الصحفى علاء عبد الهادى عن ايريس قائلا" فى حضور هذه القامات من النقاد لا يسعنى أن أتحدث عن ايريس الا كمتذوق"، وأضاف أنه عندما يريد أن يقرأ نقدا فهناك عدد من الأسماء التى يقرأ لهم على رأس هذه الأسماء الأستاذة ايريس ،وأكد أنها بتاريخها العظيم منحت الكثير جدا للحياة الفنية فى مصر. 

وأشار عبد الهادى إلى أن الناقدة ايريس صنعت نجوم وقدمت للسينما أسماء كثيرة، وعندما توفت الفنانة الكبيرة شادية اكتشف أن لدينا كنز حينما عاد للأرشيف، وأكد عبد الهادى أنه كان يواصل الليل بالنهار تحت ضغط الوقت فى استكمال كتاب مذكرات شادية ليس لأنها وظيفته لكن لأنه مستمتع بكل هذه التصريحات التى منحتها شادية للأستاذة ايريس، وعرف أشياء لم يكن يعرفها عن شادية، وأكد أن مصر جميلة بقاماتها الصحفية والفنية. 

وتحدثت الناقدة ايريس عن المذكرات الفنية، وذكرت أنها بدأتها فى زمن جميل، زمن كبار النجوم، وأن هذه المذكرات تعتبر سيرة ذاتية، وأن كل فنان كتبت عنه كان يوليها ثقة كبيرة فيحكى لها عن كل شئ حتى عن ذلاته وأخطاؤه، وأشارت إلى لقائها بالفنان عبد الحليم حافظ ، وكيف قص لها بكل اطمئنان حكاية خلافه مع الموسيقار بليغ حمدى والفنانة وردة، أيضا روت بعض المواقف فى لقائها مع الفنان عمر الشريف، والفنان نور الشريف وما يتمتع به من صدق ولم يخجل أن يتحدث عن حياته البسيطة. 

من جانبها قالت الكاتبة الصحفية منى ثابت عن ايريس، أن ايريس استقبلتها فى بداية حياتها ولازالت تستقبلها حتى الآن، ومنحتها قدر كبير من المحبة والإخلاص، وأكدت أنها أثرت فى أجيال فى الكتابة. 

كما تحدث الناقد طارق الشناوى، عن ايريس قائلا أنه واحد من ملايين يحبونها، وأكد أن ايريس صنعت صورة عظيمة جدا للصحفى والناقد الفنى، وأضاف أنها صاحبة مبدأ، وأنه لم يستطع أحد أن يوجه قلم ايريس الى ما يريده .

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر