12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

"والي": هناك تعاون دائم مع وزارة الصحة لمكافحة ظاهرة الإدمان

الثلاثاء 19/ديسمبر/2017 - 02:30 م
الشورى
محمد نبيل
طباعة
أكدت الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، أنه تم وضع خطة عمل محددة لإعادة هيكلة العمل لفروع بنك ناصر الإجتماعي لإتاحة التمويل اللازم للمشروعات متناهية الصغر للسيدات لتوفير حياه كريمه لهن ولتحسين مستوى المعيشة وكذلك لإتاحة الحصول على خدمتي النفقة والمعاش من خلال المحمول للقضاء على الطوابير والتزاحم أمام فروع البنك، كما سيقدم البنك قروضاً للأسر للمساعدة في تحسين مستوى التعليم والحصول على مسكن وتوفير نفقات الزواج.

جاء ذلك خلال زيارتها لمحافظة الشرقية لافتتاح عدداً من المشروعات في قطاع التضامن الاجتماعي بحضور اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية، واللواء سامي سيدهم نائب المحافظ، واللواء رضا طبلية مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، ومدير مديرية التضامن الإجتماعي ومديري المديريات الخدمية ومديري الإدارات والوحدات الإجتماعية.

وأوضحت وزيرة التضامن الإجتماعي، أن هناك تعاون دائم مع وزارة الصحة لمكافحة ظاهرة الإدمان من خلال صندوق الإدمان ومكافحة التعاطي ومستشفى العزازي للصحة النفسية وعلاج الإدمان بالشرقية لمكافحة ظاهرة الإدمان وللحفاظ على الشباب من الوقوع في براثن الإدمان والتعاطي.

كما أعلنت وزيرة التضامن الإجتماعي موافقة وزارة المالية على إتاحة 250 مليون جنيه بداية من العام القادم 2018م تُخصص لتطوير دور الحضانة والتوسع في إنشاء حضانات جديدة طبقاً لمعايير محددة والقوانين المنظمة في هذا الشأن لإتاحة الفرصة للمرأة لتقوم بالعمل ولحماية الأطفال وتأهيلهم لدخول المدارس مشيره إلى أن الوزارة تعكف على المراجعة الدائمة للمستفيدين من معاش التضامن الإجتماعي. كما تقوم الوزارة بمراجعة مؤسسات الإعاقة وتطويرها ودعمها تمهيداً لإستقبال عام 2018 م باعتباره عاماً لذوي الإحتياجات الخاصة.

ومن جانبه أكد اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية، أن الدولة تولي إهتماماً كبيراً لحماية ورعاية الفئات الأكثر فقراً وذلك من خلال مد مظلة الحماية الإجتماعية إليهم من خلال دعم نقدي (تكافل ) وبرنامج تنموي ودعم نقدي (كرامة ) مشيراً إلى أن إجمالي المستفيدين من البرنامج على مستوى المحافظة 52 ألف و 66 أسرة بمبلغ 315 مليون جنيه وجاري استخراج كروت الصرف للمستحقين من المتقدمين للبرنامج والبالغ عددهم 244 ألف و 800 أسرة.

أوضح المحافظ أن مديرية التضامن الإجتماعية تهدف لخلق مجتمع خالي من البطالة يحيا حياة كريمة خالية من العلل ويحصل على المعرفة مشيراً إلى أنه تم تخصيص مبلغ 500 ألف جنيه من مؤسسة التكافل للأسر الأولى بالرعاية لزيادة دخلها لإقامة المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر.

وأضاف المحافظ، أن مديرية التضامن الإجتماعي تولي إهتماماً كبيراً بالمرأة قدمت 1323 مشروع بمبلغ 3.7 مليون جنيه لدعم ومساندة المرأة وتوفير حياة كريمة مشيراً إلى أن عدد المستفيدين من المساعدات المالية من مؤسسة التكافل الإجمالي 9369 حالة بإجمالي 1.7 مليون جنيه.

كما استعرض المحافظ جهود المديرية في مجال الأسرة والطفولة حيث تضم المحافظة عدد 727 حضانة بطاقة إستيعابية 1150 مستفيد وعدد (5) دور للمغتربات بطاقة إستيعابية 184 مستفيد وعدد (6) حدائق للأطفال بطاقة إستيعابية 17 ألف و 700 طفل كما تقدم مشروع طفل الريف.

وفي قطاع الرعاية الإجتماعية أكد محافظ الشرقية أنه تم غلق عدد 1102 حضانة تعمل بدون ترخيص وغير مستوفاة لكافة الإشتراطات المنصوص عليها في القانون. 

كما أهدى محافظ الشرقية درع المحافظة لوزيرة التضامن الإجتماعي تقديراً لجهودها الدائمة والمستمرة داخل قطاع الضمان الإجتماعي بالشرقية.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر