12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة
ads
ads

الأمن الوطني: إجهاض بعض العمليات العدائية ضد دور العبادة المسيحية

الإثنين 18/ديسمبر/2017 - 05:37 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
ابانوب نبيل
طباعة
انطلاقاً من رسالة وزارة الداخلية للقضاء على التنظيمات الإرهابية التى تستهدف تقويض الأمن والاستقرار بالبلاد .. فقد تمكن قطاع الأمن الوطنى من رصد تحرك عدد من العناصر الإرهابية بنطاق محافظات "الإسكندرية ، القليوبية، الوادى الجديد" يستهدف تنفيذ سلسلة من العمليات العدائية ضد المنشآت الهامة والحيوية ودور العبادة المسيحية للتأثير سلباً على الأوضاع الأمنية والإقتصادية بالبلاد.

أسفرت الخطة الموضوعة لإجهاض ذلك التحرك عن تحديد عناصره وأوكار إختبائهم حيث تم رصد مجموعة من عناصر التنفيذ والتى إتخذت من مخزن كائن بعقار تحت الإنشاء بالقطعة ( 17 ) بالحى الثالث العائلى بنطاق مدينة العبور بمحافظة القليوبية وكراً للإختباء والإنطلاق منه لتنفيذ عملياتهم الإرهابية فتم إعداد مأمورية لإستهدافه فجر اليوم عقب تقنين الإجراءات إلا أن القوات فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها بكثافة مما دفعها للتعامل مع مصدر النيران وأسفر ذلك عن مصرع عدد ( 5 ) عناصر ( جارى تحديدهم ) والعثور بحوزتهم على الآتي "عدد 3 بنادق آلية ، فرد خرطوش صناعة محلية ، كمية من الذخيرة مختلفة الأعيرة ، كمية من وسائل الإعاشة".

كما أسفرت عمليات المتابعة عن تحديد باقى العناصر المشاركة فى المخطط الإرهابى المشار إليه وأوكار إختبائهم بمحافظتى ( القليوبية ، الإسكندرية ) حيث تم توجيه ضربة أمنية مُوسعة لهم عقب إستئذان نيابة أمن الدولة العليا أسفرت عن ضبط عدد ( 10 ) من هؤلاء العناصر وهم ( خالد عامر محمد عبدالقادر – مرسى سالم مختار سالم – محمد عبدالرحيم محمد حسن – أحمد عثمان عباس عثمان – وائل عبده كامل إسماعيل – محمد على مصطفى عبدالحافظ – محمد أحمد برعى سعيد – حسين عبدالرسول حسين صالح – عمرو محمد أحمد عبدالفتاح – إسلام عبدالكريم إحسان عبدالكريم ) والعثور بحوزتهم على ( 3 طبنجات – بندقية خرطوش ، كمية من الأسلحة البيضاء)، وأكدت التحريات حصول عدد من تلك العناصر على دعم مالى من الكوادر الإرهابية الهاربة بشمال سيناء لتمويل تحركهم.

كما تم تحديد ومداهمة مرزعة بمحافظة الوادى الجديد تتخذها تلك العناصر وكراً للتدريب على إستخدام الأسلحة النارية تمهيداً لتنفيذ مخططاتهم وتم تحديد وضبط القائم على إدارتها المدعو/أحمد سامى محمد الصغير.

تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتضطلع نيابة أمن الدولة العليا بمباشرة التحقيقات.

هذا وتؤكد وزارة الداخلية عزمها على المضى قُدماً فى رسالتها لحماية الوطن والمواطنين والتصدى للمخططات الإرهابية التى تستهدف النيل من أمن وإستقرار البلاد.