12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

النيل للطيران تحتفل بإنضمام طائرة جديدة لإسطول الشركة في شرم الشيخ

الأربعاء 06/ديسمبر/2017 - 01:36 م
ارشيفية
ارشيفية
محمد حسن
طباعة
نجحت شركة طيران النيل من بداية تشغيل رحلاتها عام ٢٠١١ أن تحقق طفرة في مجال النقل الجوي سواء محلياً أو دولياً بتخطيها حاجز المليون مسافر علي متن رحلاتها الجوية خلال العام الحالي ٢٠١٧ وستطاعت أن تحتل المركز الثاني كأكبر مشغل في مطار القاهرة ..شركة النيل للطيران هي شركة وطنية قطاع خاص حققت نجاحاً في أن تفرض نفسها في سوق النقل الجوي بجهود العاملين بالشركة البالغ عددهم ٩٠٠ موظفاً حيث نالت الشركة ثقة العملاء في الخدمات المقدمة باختلاف أنواعها ومسمياتها والذي جعل النيل للطيران الشركة رقم (١) في الوطن العربي من حيث معدلات النمو .. وسوف شهد العام الحالي العديد من الإنجازات للشركة فهي الأسرع نمواً بنسبة ٣٢ ٪‏ والأفضل في انتظام مواعيد اقلاع وهبوط رحلاتها في المطارات المختلفة .. وقد إحتفلت الشركة بانضمام طائرة جديدة لأسطولها من طراز ايرباص ٢٠٠/٣٢٠ في إحتفالية خلال رحلة من مطار القاهرة الي شرم الشيح حيث عقد مؤتمر صحفي حضره عدد كبير من الصحفيين والاعلاميين .. أعلن خلاله المهندس أحمد علي الرئيس التنفيذي لشركة النيل للطيران أن الطائرة الجديدة قد صممت لتحمل خصيصاً العلم المصري علي واجهتها ووضع شعار ( استثمر في مصر .. استثمر في النيل للطيران ) بجوار العلم المصري في لفتة للتأكيد علي دور الشركة في الترويج لمصر كوجهة سياحية عالمية وأكد المهندس أحمد علي إنضمام طائرتين جديدتين لأسطول الشركة اعتباراً من العام القادم كما قامت الشركة بشراء طائرتين من طراز الايرباص بتكلفة ١٥٠ مليون دولار الأولي ٣٢٠ والثانية التي يتم الاحتفال بها حالياً ايرباص ٢٠٠/٣٢١ وأن تصميم الشعار باللغتين العربية والانجليزية .. قال أنه رغم تحرير سعر الصرف وتعويم الجنية تعد شركة النيل الوحيدة التي احتفظت بثبات سعر تذكرتها علي الخطوط المحلية رغم ارتفاع الدولار والحرص علي تقديم وجبة فاخرة لكل راكب علي متن رحلات النيل للطيران بينما هناك زيادات طفيفة علي التذاكر الدولية .. وكشف أحمد علي عن أن الشركة في طريقها لتسيير عدد من الرحلات الجوية للقارة الأفريقية إضافة الي رحلتها إلي بور سودان .. وأكد أن الشركة حققت نمواً في تشغيلها بلغ ٣٢٪‏ وهو الأعلي لهذا العام بمطار القاهرة بين جميع شركات الطيران العربية وأيضاً زيادة في عدد الرحلات خلال يوليو الماضي وصل الي ١١٥ رحلة أسبوعية .. كما كشف عن طرح أسهم للشركة في البورصة حيث كان مخطط الطرح العام الحالي ولكن بعد قرار تحرير الصرف وتعويم الجنيه تم التأجيل لنهاية العام القادم .. وأوضح المهندس أحمد علي أن السوق المصري جاذب للسياحة ويستوعب جميع شركات الطيران لأنه في النهاية يصب في صالح مصر وعلينا جميعاً أن نضع مصلحة مصر في المقام الأول ونعمل علي تنمية الإقتصاد المصري خاصة وأن الطيران أحد أعمدة الإقتصاد الوطني.