12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

بالتفاصيل والأسماء بأموال الدوحة.. "الشورى" تكشف المنظمات الإخوانية في أوروبا

الخميس 30/نوفمبر/2017 - 07:04 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
أسماء صبحي
طباعة

- فرنسا لها نصيب الأسد من التمويلات

- مؤسسة قطر الخيرية رأس الأفعى

- fioe تضم أغلب الكيانات الإخوانية بأوروبا

لم تتخل قطر مطلقًا عن سياستها التخريبية الداعمة للإرهاب، ليس في دول الشرق الأوسط فقط بل في كل دول العالم، حيث تقوم دويلة قطر بتمويل العديد من المنظمات الإرهابية التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية في العديد من الدول الأوروبية، وذلك من أجل فرض نفوذها وتنفيذ عملياتها الإرهابية بقيادة الجماعة الإرهابية في دول العالم، كما تسعى إلى تنفيذ أجندتها التخريبية لتجنيد الشباب من كل أنحاء العالم ونشر التطرف والإرهاب والأفكار المغلوطة في تلك الدول.

ونكشف من خلال هذا التقرير عن أسماء المنظمات الإرهابية في 7 دول أوروبية، والمبالغ التي تم ضخها في تلك المنظمات من قبل النظام القطري.

 فرنسا

وكانت البداية مع فرنسا، حيث يمول النظام القطري العديد من المنظمات الإرهابية التابعة للإخوان هناك، ومن أبرزها مركز النور الكائن بمدينة "Mulhouse"، على تمويل يقدر بـ 18 مليون يورو، من مؤسسة قطر الخيرية، ويعتبر هذا المركز هو أحد أبرز المساجد التي حصلت على تمويلات ضخمة من قطر، خلال الفترة من 2012 حتى 2017.

كما حصل مسجد "REIMS" الذي يدار من خلال مؤسسة "AMCOR" والمعروفة بميولها الإخوانية، على تمويلات من مؤسسة قطر الخيرية تقدر بنحو 2مليون يورو، كما تم تمويل مسجد "Mosquée de Hautepierre" بنحو 9 ملايين يورو من مؤسسة قطر الخيرية أيضًا، وهو أحد المساجد الكائنة بمدينة "ستراسبورج" الفرنسية، ويدار من خلال مؤسسة "ARSH".

كما تلقت المؤسسة الأوروبية للعلوم الإنسانية "institut européen des sciences humaines" تمويلا من مؤسسة قطر الخيرية بمبلغ 8 ملايين يورو خلال الفترة من عام 2007 إلى عام 2017، وتعتبر تلك المؤسسة الكائنة في مدينة "chateau chinon" هي معهد ديني ومركز لإعداد الأئمة.

ولم يقتصر التمويل على المساجد فقط، حيث قام النظام القطري بتمويل بعض المدارس التابعة للإخوان في فرنسا لتنشئة أجيال جديدة متطرفة، حيث تلقت مدرسة "LYCEE COLLEGE AVERROES"  تمويلا من مؤسسة قطر الخيرية يقدر بنحو 800 ألف يورو، وتعد تلك المدرسة إحدى المدارس الإسلامية بفرنسا والتي قام بتأسيسها المدعو عمار لأسفار، رئيس منظمة (UOIF) حاليا.

 كما تم تمويل مدرسة "college lycee ibn khaldoun" الكائنة بمدينة مارسيليا الفرنسية، بمبلغ مليون يورو من أحد البلوماسيين القطريين، ويدير تلك المدرسة المدعو إمام محسن نوجازو.

 الدنمارك

أما فيما يتعلق بالدنمارك، فكان لمنظماتها الإرهابية جزء أيضًا من التمويلات القطرية، حيث حصل مركز حماد بن خليفة التابع لتنظيم الإخوان الإرهابي، والكائن بالعاصمة الدنماركية كوبنهاجن، على 20 مليون يورو تمويلًا من الأمير القطري السابق حمد بن خليفة، ويدار هذا المركز تحت إشراف المجلس الدنماركي الإسلامي.

 إسبانيا

وفي إسبانيا، تم تمويل المركز الثقافي الإسلامي الموجود في إقليم كتالونيا بمدينة برشلونة بمبلغ يقدر بـ300 ألف يورو، ويتبع هذا المركز منظمة "liga islamica para ela dialogo y laconvivencia"، وهي إحدى المنظمات المحسوبة على تنظيم الإخوان السوري بإسبانيا.

هولندا

أما عن هولندا، فقد حصل مسجد "blauwe moskee"، على تمويل يقدر بـ 400 ألف يورو من خلال منظمة "Europe trust neatherlands"، وتعتبر تلك المنظمة هي المسئولة عن الدعم المالي للمراكز الإخوانية بهولندا من خلال التمويل الذي تحصل عليه من قطر ومختلف أفرع التنظيم في أوروبا على غرار الفرع البريطاني لها "euro trust uk".

 إيطاليا

ولم تختلف إيطاليا عن سابقيها، حيث تم تمويل منظمة "unione delle comunita islamishe d italia"، التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابي بإيطاليا، بمبلغ يقدر بـ 25 مليون يورو، من مؤسسة قطر الخيرية.

 بلجيكا

كما لم تنج بلجيكا من المخطط الإخواني القطري، فحصلت منظمة "ligue des musulmans de belgiqe" على تمويل يقدر بنحو مليون يورو من مؤسسة قطر الخيرية، وهي إحدى المنظمات التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابي في بلجيكا وعضو مجموعة fioe التي تضم أغلب الكيانات الإخوانية بأوروبا.

 السويد

وفيما يتعلق بالسويد، فتم تمويل مسجد "مالمو" والمركز الإسلامي التابع له، الكائن في مدينة مالمو السويدية، بمبلغ 3 ملايين يورو من دولة قطر، ويشرف على هذا المسجد الوقف الاسكيتدتافي المتصل بفرع تنظيم الإخوان الإرهابي بالسويد.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر