12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

"الشورى" ترصد مصانع حلوى المولد النبوي "بدون ضمير"

الأربعاء 29/نوفمبر/2017 - 12:26 ص
عروسة المولد  أرشيفية
عروسة المولد أرشيفية
أميرة السمان _أحمد السيد
طباعة
_ باب البحر .. مصانع مغمسة بالذباب الطائر أثناء تصنيع الحلوى
_ البيع بألف سعر وأسعار خاصة للكميات الكبيرة
_ المواطنون ساخرون من أسعارها مرددين : "هنجيب تورتة صغيرة"
_ العرائس البلاستيكية يتراوح سعرها مابين 150 حتي 450 والحصان من 130 إلى 300 
_ لما يكبرو يبقو يعرفو اني حرمتهم عشان تعليمهم
_ 60% _من مصانع الحلوى لم تعمل هذ العام
- الحلاوة للفرجة فقط اجيب منين علبة تدخل في 500 جنية
_ بعض البسطاء خافوا واتحرموا من شراء الحلويات والعرايس

يختلف الزمان وتتغير ملامح العصر لكن تبقى العادات والتقاليد الشعبية راسخة وثابتة في أرجاء مصر، حيث يظهر ذلك جلياً في الاحتفالات السنوية بذكرى المولد النبوي الشريف حيث يحتفل العالم الإسلامي بذكرى المولد النبوي الشريف، وهذه المناسبة تتميز بطابع خاص ... ورغم ارتفاع الأسعار هذا العام، فإن ذلك لم يمنع المواطن المصري من العزوف عن شراء حلوى المولد لارتفاع أسعارها , فالمواطنون ساخرون من أسعارها مرددين : "هنجيب تورتة صغيرة احسن".

ورصدت «الشورى»، خلال جولة ميدانية بشوارع وميادين القاهرة والجيزة، اراء المواطنين وزيادة أسعار حلوى المولد النبوي بنسب تتراوح بين 25 إلى 40%، مقارنة بأسعار العام الماضي، وذلك بسبب ارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج، وزيادة أسعار بعض الأصناف بسبب الدولار وارتفاع سعر السكر وهي المادة الاساسية في تصايع الحلوى.

كما اخترقت مصانع حلوي المولد النبوي في شارع باب البحر ورأت كيف تصنع الحلوي واسعارها جملة وقطاعي اسعار متقلبة حسب الزبون والكمية المطلوبة ,مصانع تراعي ضميرها واخري مفتوح لكل شيئ منها الحلوي المصنعة متروكة في الهواء الطلق قبل التغليف, ومنها ماتركت للذباب الطائر "ليس فقط ارتفاع في سعر العلبة ولكن لا يوجد ضمير في تصنيعها.

أسعار الحلوى
حيث جاءت أسعار حلويات المولد النبوي كالتالي: «لفة 3 قرص مشكل بـ35 جنيه، ولفة 2 قرص حمصية بـ20 جنيه، وطبق فولية كبير بـ35 جنيها،وطبق حمصية كبير بـ36 جنيها، وطبق سمسية كبير بـ40 جنيها، وطبق مشكل (فولية + سمسمية) 40جنيها، وطبق حمصية صغير بـ18 جنيها، وقرص حمص مسكر بـ13 جنيها، وقرص علف لوز كبير بـ70 جنيها.

وسجل طبق مشمشية جوز هند 26 جنيها، وطبق مشمشية جوز هند فسدق 33 جنيها، وقرص بندقية بـ42 جنيها، وقرص كاجو بـ55 جنيها، وقرص لوزية بـ41 جنيها، وقرص فسدقية بـ56 جنيها، وطبق ملبن حبل عين جمل كبير بـ64 جنيها، وطبق ملبن حبل عين جمل صغير بـ32 جنيها، وطبق ملبن بندق كبير بـ60 جنيها، وطبق ملبن بندق صغير بـ30 جنيها، وطبق ملبن فسدق كبير بـ80 جنيها، وطبق ملبن فسدق صغير بـ40 جنيها، وطبق دومية بندق بـ18 جنيها.

وبلغ سعر قرص علف لوز صغير بـ35 جنيها، وطبق مقصوصة مكسرات بـ28 جنيها، وطبق مشبك بـ30 جنيها، وطبق لديدة بـ35 جنيها، وطبق بسيمة بندق كبير بـ65 جنيها، وطبق بسيمة بندق صغير بـ26 جنيها، وطبق جوز هند فسدق كبير بـ70 جنيها، وطبق جوز هند فسدق صغير بـ45 جنيها، وطبق قشطة بندق بـ30 جنيها، وطبق نوجا بندق بـ20 جنيها، وطبق شكلمة بـ35 جنيها، وطبق جيلي فواكه بـ15 جنيهات.

كما سجلت اسعار العرائس البلاستيكية يتراوح سعرها مابين 150 حتي 450 والحصان من 130 الي 300 كما سجل سهر العروسة الحلاوة القديمة مابين 135 الي 300 حسب الشغل فيها.

وقال محمد محمود موظف ان شاء الله اكيد هشتري لان اولادي واحفادي ليس لهم ذنب اني احرمهم من شيءومهما كانت الاسعار هتصرف مش مهم ناكل المهم ادخل علي احفادي بعلبة حلاوة افرحهم بيها.

وكان للمواطنين رأي آخر بكل صراحة 
رأي احمد سمير موظف ان هذا الموسم اغلي وقال طبعاً لاء لان الاسعار زادت الضغف مرتين اعمل ايه ولو هجيب هجيب علبة تدخل في 60 جنية الكيلو طب هتكفي مين ولا مين يبقي من الاول نصل علي النبي احسن دي قطعة الفستق ب70 جنية لوحدها اومال باقي القطع بكام زمان كانت العلبة مابتكملش 50 جنية ليه القطعة بعلبة اكتفي بالفرجة احسن.

وقال محمد سكر بالمعاش , منين اجيبها وهي ب150 جنية وانا المعاش بتاعي يادوب 1100 اكمل باقي الشهر ازاي دة لسة الكهربا والايجار والميه تقوليلي علبة حلاوة ده المش بقي ب50 جنية اومال الحلاوة هتروح على فين.

ومن جانبه قال سيد احمد أكيد هجيبها لانها عادات وتقاليد اتربينا واتعودما عليها من الاجداد وطبعاً عتدي اولادي متجوزين لازم اشرفهم وافرح اولادهم اي نعم مش زي زمان وهرايس وحصنة سكر زي زمان لكن اهو كل زمن وله لون واهو الزمن ده البلاستك واهو بفرحهم.

ماذا يفعل المواطن البسيط؟
الحلاوة للفرجة فقط اجيب منين علبة تدخل في 500 جنية دة القرص من 50 جنية فيما فوق وانا مرتبي كله 500 جنية لا لا الحمد لله البلد مريحة خالص ومن بعد السكر لما غلي واحنا قاطعنا عندنا اولاد والاتزامات اولي واهي موجودة طول السنة ولو ربنا يسر الحال هنجيب في اي وقت يعني هتروح فين هي بس عادة حلوة ويارب ماتتقطع.

أما الموظفين فغلب عليهم الأمر
انا كموظف حكومي ماقدرش اشتريها لان العلبة بمرتبي كله هأكل كل عيل من عيالي معلقة سكر واقولهم كل سنة وانتو طيبين واهي كلها حلاوة هي كانت عادة وللاسف الظروف قطعتها ولو فكرت اجيبها هجيبها بكام تعملها 450 جنية لا في مصاريف مدارس ل3 اولاد هما اولي ولما يكبرو يبقو يعرفو اني حرمتهم عشان تعليمهم.

ومن جانبه قال الحاج سعيد مجدي، صاحب مصنع حلويات بالموسكي، والذى تخصص في صناعة حلوى وعروسة المولد منذ أكثر من 15 عام، أن مصنعه كان عليه إقبال كبير جداً خلال المواسم السابقة ، لكن خلال العام الماضي والحالى قل الإقبال عليه بصورة كبيرة، حيث كان يبيع أكثر من 50 ألف قطعة من عروسة المولد والحصان والأشكال التي ينتجها، فيما شهد هذا العام حركة بيع أقل بكثير وبلغت من 15 إلى 20 ألف قطعة فقط، وذلك بسبب الوضع الإقتصادي بالبلاد، وكذلك الأشكال الجديدة من عروسة المولد المصنعة بالقماش والبلاستيك وخلافه والتى أصبح الإقبال عليها أكبر بسبب قدرتها على الحفظ لفترة كبيرة بخلاف العروسة الحلاوة القديمة.

وفي هذا السياق يقول عبدالله حمزاوي، احد من قاموا بفتح شادر لبيع حلوى المولد، على استحياء بمنطقة الجيزة، والتى كانت فيما مضي تعج بالشوادر "إن 60% من مصانع الحلوى لم تعمل هذ العام، ولم تقم بإنتاج أى حلوى بسبب ارتفاع السكر وندرته ، مما أدى إلى قلة عدد الشوادر في مصر كلها، لأنه لو كان فى 100 مصنع يقدم حلوى مختلفى بأسعار مختلفة مثلا، فإن هناك 40 مصنعا فقط هى التى قامت بتصنيع الحلوى، ولم تقم هذه المصانع القليلة بالعمل بكامل طاقتها أيضا فالقليل قدم القليل وايضاً لثقتهم علي عدم اقبال الناس عليها لغلاء سعرها.

اما محمد حنفي، صاحب محل حلويات بمنطقة الفجالة،قال إن أسعار علب الحلوى الصغيرة وزن 1.5 كيلو جرام تبدأ من 60 جنيهاً في المناطق الشعبية في القاهرة ، وتصل إلى نحو 120 جنيهاً للحجم الأكبر مضيفاً أن الطلب الأكبر من المواطنين فى المنطقة على علب الحلوى الصغيرة، بسبب انخفاض سعرها، موضحا أن أسعار العام الجاري ارتفعت بنسبة 25%، مقارنة بالعام الماضي.

وقال سلامة الصعيدي، صاحب محل حلويات بأمبابة، إن أسعار حلوى المولد النبوي ارتفعت هذا العام ، والسبب ارتفاع بعض الأصناف المستوردة، لتبلغ الزيادة أكثر من 15% عن العام الماضي مؤكداً علي تراجع عملية البيع والشراء في العام الجاري من حلوى المولد النبوي، بسبب ضعف القوة الشرائية للمواطنين في ظل ارتفاع معدل التضخم، وارتفاع كافة أسعار السلع الغذائية وغير الغذائية، نتيجة قرار تعويم الجنيه وارتفاع الدولار.

فإلى أين تاخذنا موجة الغلاء وإلى أي شاطئ تجرفنا؟؟!!