12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

" حودة حبيبى " إبرز أفيه لـ"خيرية أحمد" فى ذكرى وفاتها السادسة

الأحد 19/نوفمبر/2017 - 11:59 ص
خيرية أحمد
خيرية أحمد
مروة السورى
طباعة
اليوم تمر ذكرى وفاة الفنانة القديرة خيرية أحمد أجمل وأقوى فنانة كوميدية فى مصر فعندما تقرر مشاهدة فيلم مصري قديم تجد على البوستر الدعائى أسم يحمل أسمها تدرك جيدًا أن الفيلم كوميدى 100% فهى النكهة التى لا يمكن الاستغناء عنها وقد تأثر الوسط الفنى بوفاتها وخاصة شقيقتها الفنانة " سميرة أحمد " التى أكدت على أن روحها ذهبت وأيامها تراجعت منذ رحيل شقيقتها .

ظلت تتنقل بين العديد من المدارس الكوميدية، لذلك يصعب حصر الفنانة الكوميدية الراحلة خيرية أحمد ضمن مدرسة واحدة، فمن بدايتها ببرنامج «ساعة لقلبك» في منتصف الخمسينيات إلى فرقة مسرحية تحمل نفس الاسم مرورًا بفرق إسماعيل ياسين، نجيب الريحاني وأمين الهنيدي المسرحية اكتسبت العديد من الخبرات الفنية التي وضعتها في مصاف نجوم الكوميديا.

ولكن نقطة انطلاقها الحقيقة بدأت عندما شاركت بفيلم " عريس مراتى " بطولة الفنان إسماعيل يس ، لولا صدقى ، زينات صدقى ، عبد السلام النابلسى ورغم مشاركة عدد كبير من نجوم الشباك فى تلك الفيلم إلا أنها برزت بشكل كبير حيث اشتهرت بدور الزوجة الساذجة المملة التي تتسبب في متاعب للزوج، واشتهرت معها جملتها «محمود يا حبيبي»، والتي صارت لازمتها الشهيرة في أعمالها مع المهندس، ومن تلك النقطة انطلقت تقدم ذات الشخصية في برنامج «ساعة لقلبك»، وحققت بها نجاحًا كبيرًا والتى اسفرت من خلالها عن زواجها من المخرج الكوميدى يوسف عوف

وقدمت «خيرية» مسرحيات عديدة، ومن أشهر أعمالها السينمائية «الفانوس السحري»، و«فطومة»، و«حماتي ملاك»، و«الطريق المسدود»، و«الرباط المقدس»، و«ابن النيل»، و«حكم القوي»، و«جمعية قتل الزوجات»، و«عريس مراتي»، و«موعد مع الماضي»، و«السيرك»، و«صباح الخير يا زوجتي العزيزة»، و«عالم عيال عيال»، و«احترسي من الرجال يا ماما»، و«حبيبتي شقية جدًا»، و«صائد النساء»، و«شيلني وأشيلك»، و«أميرة حبي أنا»، و«بمبة كشر»، و«صايع بحر»، و«ظاظا».

ومن أعمالها التليفزيونية «عابر سبيل»، و«الهويس»، و«ساكن قصادي»، و«العائلة»، و«عائلة مجنونة جدا»، و«صباح الخير يا جاري»، و«عفاريت السيالة»، و«حدائق الشيطان»، و«سلطان الغرام»، ومن أعمالها المسرحية «المغناطيس»، و«مراتي بنت جن»، و«الرضا السامي»، و«عبدالسلام أفندي»، و«ممنوع الستات»، و«سفاح رغم أنفه»، و«نمرة 2 يكسب» .

وكان لخيرية أحمد طقوس مميزة من أجل الوقوف على خشبة المسرح، وكانت ثابته لا تحيد عنها وهي أنها تصوم عن الطعام في اليوم التي تقوم بالتمثيل فيه، وبعدها ترقد في الفراش أسبوعًا كاملًا، لأنها تندمج بكل أعصابها في الشخصية للحد الذي يرهقها ويجعلها تعاني آلاما نفسية كبيرة .