12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

إيهاب سمرة: نتحول إلى دولة «فرص».. واستثمارات فرنسا الضخمة ستتجه إلى مصر قريبا

الأربعاء 25/أكتوبر/2017 - 03:13 م
إيهاب سمرة  / أرشيفية
إيهاب سمرة / أرشيفية
أسماء صبحي
طباعة
قال إيهاب سمرة رئيس اللجنة الاقتصادية بحزب المصريين الأحرار، إن مصر تتحول من دولة أزمة إلى دولة فرصة، مضيفا "خرجنا من حالة دولة خدمات إلى دولة إنتاج طبقا لتصريح الرئيس السيسي بأننا نهدف إلى اقتصاد انتاج".

وحول ارتفاع أسعار السلع، قال "سمرة": "عندما نتكلم عن ارتفاع أسعار، فورا الناس تقولك الدولار ارتفع، والسبب في ارتفاعه موازنة الأجور التي كانت حتى 2011 تعادل 70 مليار جنيه، وفي 2013 أصبحت 220 مليار، وبالتالي السيولة زادت وبالتالي الأسعار تزيد.

وأضاف سمرة - خلال لقائه على قناة أون لايف- أننا تمادينا في مرحلة من المراحل وزورنا سعر الدولار الذي كان بـ 18 جنيه، والدولة بتبيعه بـ 8، وبهذا بتمول المستورد، وبالتالي كان أصحاب المصانع يفلسون ويظهر مصانع متعثرة وأزمة السياحة، وأيضا حالة الانفلات في الاستيراد، بسبب عدم قدرة الانتاج المحلي على منافسة المستورد.

وأضاف سمرة، أن مصر دخلت في حالة استقواء بعدما كانت عبئ قبل 2011، ولكنها اليوم تستثمر بذكاء شديد، متابعا "مش هنحس دلوقتي بس اللى لازم نقوله إن أصول البلد كانت تباع ما قبل 2011، ولكن حاليا الرئيس عبد الفتاح السيسي قال "إحنا بنرفع أصول البلد"، موضحا ذلك بقوله من 10 سنين كنت أقولك جايبلك أرض جيدة في جبل الجلالة، كانت قيمتها صفر، ومحدش ياخدها، النهاردة المتر في جبل الجلالة وصل 3 آلاف جنيه للمشروعات، وهذا يدخل خزينة الدولة، ما يعني زيادة الأصول".

وأضاف سمرة أن الرئيس الفرنسي كان يخطب ود مصر في كلمته لأنه يعرف المكانة المصرية، مضيفا أنه في وقت من الأوقات كانت الاستثمارات الصناعية الفرنسية في الصناعات متوسطة التكنولوجيا ونموذجها صناعة السيارات تتجه إلى تركيا، وبعدها مصر تستورد السيارات الفرنسية المصنوعة في تركيا، ولكن اليوم تركيا وقطر عندهم مشاكل وبالتالي الاستثمارات الفرنسية ستتجه إلى مصر.