12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

بالفيديو .. أسقف المملكة المتحدة رئيساً جديداً لجمعية الكتاب المقدس العالمية

الأحد 24/سبتمبر/2017 - 02:12 م
 الأنبا أنجيلوس -
الأنبا أنجيلوس - الأسقف العام بالمملكة المتحدة
حازم رفعت
طباعة

قال الأنبا أنجيلوس - الأسقف العام بالمملكة المتحدة، أنا أعتبر أنه شرف لا يصدق أن يكون رئيسا للجمعية الكتاب المقدس، وهي المؤسسة التي عملت تاريخيا لتبادل رسالة الأمل من خلال كلمة الله. وأنا الشروع في هذه الرحلة الجديدة مع الزملاء من، وأنصار جمعية الكتاب المقدس، وأنا أيضا الاعتراف مساهمة هائلة من أخي العزيز وصديقه، نعمة المطران ريتشارد تشارترس.

وأضاف" أسقف المملكة خلال حفل تنصيبه  رئيساً جديداً لجمعية الكتاب المقدس العالمية  " ،أن الوقت الذي تحتاج فيه بريطانيا، وعالمنا، إلى الأمل الذي لا يمكن أن يأتي إلا من رسالة الله المستوحاة في الكتاب المقدس، والأمر متروك لنا أن نكون قناة المؤمنين من هذه الرسالة إعطاء الحياة. أنا ملتزم التزاما مخلصا بالحياة المسكونية للكنيسة لأنني أؤمن بها، وليس هناك شيء يمكن أن يوحدنا أكثر من الكتاب المقدس ونحن نسعى إلى أن يكون جسد المسيح، والضوء في العالم. "

مشيراً إلي أن  المطران أنغائيل  يحا محل الدكتور ريتشارد تشارترس-الأسقف السابق في لندن، الذي يتقاعد بعد 6 سنوات رئيسا لنا. وكان المطران ريتشارد مؤيدا متحمسا وسخيا من ميسون لدينا، سواء في المملكة المتحدة وعالميا، وليس أقلها في الصين حيث سافر مع جمعية الكتاب المقدس.

وفي نفس السياق قال الرئيس التنفيذي للجمعية الكتاب المقدس، بول وليامز: "نحن ممتنون بعمق لريتشارد تشارترز على خدمته المتميزة على مدى السنوات الست الماضية ، مؤكداً أن المطران أنجيلوس، والكنيسة القبطية الأرثوذكسية التي يمثلها في المملكة المتحدة، نماذج روحانية عميقة، صلاة التي تتميز باهتمامها للكتاب المقدس. إن حب الكتاب المقدس الذي يتجلى يوما بعد يوم، في كل من الحياة، وفي خضم معاناة ومعاناة كبيرة من المسيحيين الأقباط، يشكل تحديا وإلهام لنا جميعا.

كان قد أعلن المقر الرئيسى لجمعية الكتاب المقدس العالمية، بإنجلترا، عن إختيار الأنبا أنجيلوس أسقف عام الكنيسة القبطية فى ستيفينيدج، بريطانيا والمملكة المتحدة، رئيسًا جديدًا للجمعية الخيرية والمنتشرة فروعها فى أكثر من ٢٠٠، دولة بهدف توفير الكتاب المقدس لشعوب العالم، وذلك لنشر كلمة المسيح من خلاله.

يمثل قرار الجمعية اختياره رئيسًا لها شرفًا عظيمًا له، وذلك لأنها مؤسسة تاريخية كبيرة عملت على نشر رسالة الأمل التى تحتاج إليها بريطانيا ودول العالم، والتى تتحقق من خلال كلمة الله بكتابه المقدس.

هذا وقد نشأت جمعية الكتاب المقدس الخيرية، والتى تقدم الكتاب المقدس للمحتاجين بعدة لغات منذ أكثر من ٤٠٠ عام فى لندن، وبالتحديد فى ٧ مارس ١٨٠٤م، وذلك بعد أن ناشد القس جوزيف هيوس قادة الكنائس بإنشاء الجمعية عام ١٨٠٢م، والذى تأثر بقصة الفتاة مارى جونز ذات الـ ١٥ ربيعًا التى خرجت نحو الجبال شمال ولاية ويلز قطعت خلالها ٢٦ ميلًا بغرض شراء كتاب مقدس بلغتها الخاصة عام ١٨٠٠م حتى قابلها القس توماس تشارلز وقدم لها ثلاث أناجيل مقابل ثمن إنجيل واحد مكافأة لها لرغبتها وإصرارها لاقتناء الكتاب المقدس بلغتها.

يذكر أن الأنبا أنجيلوس من الشخصيات الدينية البارزة فى بريطانيا، نظرا لعلاقاته الطيبة وعمله الدؤوب لخدمة الجميع، مما أهله للحصول على وسام الإمبراطورية البريطانية، نتيجة للنشاط الذى يقوم به فى العديد من المجالات، منها حقوق الإنسان والحريات المدنية وحرية الأديان الدولية، خاصة فيما يتعلق بالوضع في مصر.