12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

لمسات أخيرة للأستعداد للعام الدراسي الجديد بالمنيا

الجمعة 08/سبتمبر/2017 - 04:23 م
رمضان عبد الحميد
رمضان عبد الحميد وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا
حمادة مرزوق
طباعة
عقارب الساعة تسير بقوة لتعلن قرب بدأ العام الدراسي الجديد وبداية مشوار الطلاب في كافة المراحل التعليمية في استقبال هذا العام والتحفز له ، مع قيام كافة محافظات الجمهورية في وضع اللمسات الأخيرة لاحتضان هذا المهرجان السنوي الكبير .

وجريدة " الشورى " ترصد ملامح تلك الاستعدادات داخل محافظة المنيا .
كثقت محافظة المنيا – عروس الصعيد - استعداداتها القوية لاستقبال العام الدراسي الجديد 20177 / 2018 في ثوب جديد سواء في التعليم ما قبل الجامعي – المدارس – أو في التعليم الجامعي - الكليات - على حد ٍ سواء .

كلف اللواء عصام البديوي – محافظ المنيا –  رمضان عبد الحميد – وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا – بالتنسيق مع رؤساء الوحدات المحلية الدائم والمستمر لنهو كافة الاجراءات المطلوبة لبدء العملية التعليمية بكل سهولة ويسر ، وذلك ضماناً لحسن سيرها مع بداية العام الدراسي الجديد .

 وقال اللواء عصام البديوي – محافظ المنيا – في تصريح خاص لجريدة " الشورى " أنه طلب من رمضان عبد الحميد - وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا - بضرورة المرور على كافة المدارسي بشتى ربوع المحافظة للتأكد التام من تلافي أي سلبيات واستكمال كل النواقص ، ورفع درجة الاستعداد لاستكمال كافة الاجراءات الواجب اتخاذها في مجالات إعداد المدارس بمختلف مراحلها التعليمية بالإدارات التعليمية التسع من الآن وحتى بدء العام الدراسي الجديد .

 وشدد محافظ المنيا من جانبه على ضرورة تكثيف حملات التوعية من قبل القيادات التعليمية لمديري المدارس والمدرسين بما يزيد من قدرتهم على التعامل مع الموقف الحالي لحسن سير العملية التعليمية وزيادة درجة التواصل مع التلاميذ وأولياء الأمور للإجابة على جميع التساؤلات وايجاد الحلول السريعة لكافة المشاكل التي تعرض عليهم تفادياً لحدوث أي تداعيات ولتحقيق التواصل المرجو .

 وأكد اللواء عصام البديوي على أن احترام المعلم يأتي في المقام الأول لحسن سير العملية التعليمية ، وأنه لن يسمح مطلقاً لرئيس العمل التعرض بالإساءة لأي سقف تعليمي بالمدرسة سواء كان معلم أو إداري أو عامل ، منوهاً على عدم إهانة أي طالب لأنهم يمثلون قادة العمل في المستقبل ، وضرورة إبلاغ مدير المدرسة على الفور عن أي عنصر فساد يضر بالعملية التعليمية وعدم التستر عليه حتى يمكن تقويمه في حينه . 

 وأوضح المحافظ بأنه شدد على ضرورة توافر الكتب المدرسية لكافة المراحل التعليمية وعدم ربط استيلام الكتب المدرسية بدفع المصروفات المدرسية ، مع تكليف مديري المدارس بحصر واقعي بالحالات الغير قادرة على سداد المصروفات الدراسية وإبلاغ وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا لاتخاذ اللازم .

 وأضاف اللواء عصام البديوي إلى أنه كلف هيئة الابنية التعليمية بنهو كافة احتياجات المدارس من أثاث ومعدات وأعمال صيانة والترميمات المطلوبة لكافة مدارس المحافظة مع ضرورة الانتهاء من صيانة جميع التخوت والكراسي واستكمال لمبات الإضاءة في جميع مرافق وفصول المدرسة وازالة جميع الملصقات والعبارات من على جدران الفصول ، وإعداد دورات المياه إعداداً كاملاً حتى لا تكون بؤر لنقل الأمراض بين الطلبة ، وعدم ترك أى أسلاك كهربائية مكشوفة داخل الفصول ومراجعة شبكات الإطفاء والحريق والتأكد من حالتها .

 وأشار المحافظ على تأكيده الحازم على ضمان تشغيل أجهزة الحاسب الآلي وأدوات المعامل واستكمال الأدوات الرياضية والموسيقية اللازمة للطلاب بالمدارس ، وتجديد العلم لأنه رمز لمصرنا الغالية مع تهيئة الأفنية المدرسية تهيئة كاملة لاستقبال طابور الصباح .

 وطلب اللواء عصام البديوي من مكتب المتابعة بالديوان العام وإدارة التفتيش المالي بالمرور المفاجىء على المدارس لرصد أوجه القصور أو أى قيادة متقاعسة في أداء العمل لاتخاذ اللازم ، مع تكليف الإدارة المالية بمديرية التربية والتعليم بدراسة كافة مصادر التغذية المدرسية المعمول بها وجهات التمويل والتوريد ، للوقوف على حجم التعاقدات وسريانها للبدء في التوريد من مصانع التغذية المدرسية لتلك المدارس .

 ووجه من جانبه محافظ المنيا بضرورة غلق البوابة الرئيسية للمدرسة مع تواجد غرفة أمن على البوابة لاستقبال أولياء الأمور في وقت محدد معلن عنه وعدم تواجد أى شخص تحت أى سبب داخل الكيان التعليمي ، وضرورة التنسيق مع إدارة المرافق والوحدات المحلية لمنع تواجد أي من الباعة الجائلين حول المدارس ، وإزالة كافة التراكمات من القمامة الموجودة حول الأسوار ووضع صندوق للقمامة أمام كل مدرسة قدر الإمكان ، مع التأكد من أن كافة الطرق المؤدية إلى المدارس ممهدة .

 و أصدر اللواء عصام البديوي أوامره إلى الدكتورة أمنية رجب - وكيل وزارة الصحة بالمنيا - بضرورة تواجد طبيب أو زائر صحي بكل مدرسة مع إعداد خطة جديدة لمواجهة إنفلونزا الطيور والخنازير أو أي أمراض من المتوقع ظهورها مع بدء العام الدراسي أو فصل الشتاء . 

 وأعلن رمضان عبد الحميد – وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا – في تصريح خاص لجريدة الشورى على أنه أصدر أوامره لكافة مديري المدارس بالمنيا الاهتمام بالمراحل الابتدائية الأولى ، خاصة ً بالصفوف الأولى والثانية والثالثة من حيث إجادة القراءة والكتابة والتركيز على نقاط الضعف بالنسبة لمعلمي القرائية ، مشدداً على تفعيل دور الإشراف اليومي خاصة ً ساعة الخروج وبين الحصص الدراسية ، والتأكد التام من إغلاق الأبواب الداخلية والخارجية ، وكذا تدريب الطلاب على برامج الطوارئ وتفادي الأزمات وكيفية التعامل معها ؛ حرصا ً على سلامة الطلاب .

 وأشار عبد الحميد إلى التنسيق مع هيئة الأبنية التعليمية ومديري المدارس لعزل الأجزاء التي سيتم العمل بها عن باقي المدرسة ، ومتابعة صيانة الكهرباء وبالوعات المياه الموجودة داخل المدارس .
 من جانبهم فقد أعلن مديري الإدارات التعليمية التسع بمحافظة المنيا عن حالة الطوارئ ، وذلك استعدادا ً للعام الدارسي الجديد من ناحية ٍ ولتنفيذ القوانين والتعليمات الجديدة الخاصة بالعام الدراسى الجديد من ناحية ٍ أخرى .
 وبين مديري الإدارات التعليمية التسع بمحافظة المنيا على أنهم قاموا بجولات ميدانية تفقدية على جميع المدارس التابعة لإدارتهم التعليمية ، ما بين تعليم ابتدائي، وإعدادي ، وثانوي عام ، وصناعة ، وتجاري ، وزراعي ، وفني بنات ، كما تم عقد اجتماعات بصفة دورية لجميع مديري المدارس للوقوف على أهم مشكلاتهم لمحاولة حلها في قدر المتاح والباقي يتم عرضها على وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا. 

 ونوه مديري الإدارات التعليمية التسع بمحافظة المنيا في تصريح خاص لجريدة الشورى ، إن هذه الاجتماعات تم فيها طرح جميع المشكلات والعقبات التي تواجه جميع العاملين بالمدارس ، والتي تعوق العملية التعليمية ، كما تم التنبيه على جميع المديرين بتنفيذ تعليمات الوزارة الجديدة خاصة العام القادم ، لما له من أهمية فى ظل القوانين الجديدة ، وخاصةً موضوع القضاء على الدروس الخصوصية ، وتفعيل التقوية المدرسية ، وأيضاً التنبيه على المديرين بعدم طرد أي طالب بخصوص عدم دفع الرسوم المدرسية .