12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

باحث في شئون الجماعات الإسلامية: يحذر من مطالب الميليشيات المسلحة بسوريا لمصر

الجمعة 11/أغسطس/2017 - 11:56 م
الشورى
طباعة
كتب: مصطفى سعيد

حذر الشيخ "محمد دحروج" الداعية والباحث شئون الجماعات الإسلامية،  من خطورة الاستجابة لمطلب مايسمى بجيش الإسلام أحد الفصائل المقاتلة في سوريا والمعارضة لبشار الأسد والذي يطالب فيه القاهرة للتدخل في سوريا كقوات فصل بين الجيش النظامي  السوري وبين ميليشيا جيش الإسلام بحجة الثقة وضرورة التدخل عربيا لا غير ذلك وأن القاهرة خير من يقوم بهذا الدور.

وأشار "دحروج" فى تصريح خاص ل"الشورى"، إلي أنه من المعلوم من خلال مسميات المليشيات المتطرفة المختلفة والتي تمثل الخوارج التكفيريين في كل الدول العربية والإسلامية، وغيرها أن ملتها واحدة وفكرها واحد وأن قتالها مبنى على أن هذه أنظمة كافرة وجيوشها مرتدة. لافرق بين الجيش السورى أو الليبى أو المصرى فى نظرهم تماماً كاتفاق داعش والنصرة وبيت المقدس وجيش الإسلام وحسم وغيرها  فى فكرها.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر