12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
ads
ads

شوف برجك هيقولك ايه مع الملهم عمر حسن

الأحد 30/يوليه/2017 - 11:37 ص
الشورى
طباعة


** الحمل :-

مهنياً: لا تدع الشكوك تدخل حياتك المهنية، لمجرّد أن تصغي إلى القيل والقال من أشخاص يضمرون لك الخير ظاهراً، لكنهم في الباطن لا يتمنون لك إلا الشر.

عاطفياً: قد يعتمد الشريك بعض الخطوات التي تتسم بطابع درامي، بغية تحقيق أهداف حددها لنفسه مستقبلياً.

صحياً: خفف من وطأة الضغط على نفسك لئلا تصاب بانهيار أو بوعكة مفاجئة.

** الثور:- 

مهنياً: تتطور الأمور إيجابياً لمصلحتك في زمن قياسي، وهذا يرفع معنوياتك لتُقبل على الأعمال بحماسة كبيرة.

عاطفياً: إياك التجنّي على الشريك لأسباب سخيفة وسطحية، قد ترتد الأمور سلباً عليك، وتورطك في لا يحمد عقباه.


صحياً: يعتريك شعور بأن مناعتك غير قوية، وتحاول الإكثار من الفيتامينات عشوائياً.

** الجوزاء :-
مهنياً: يشير هذا اليوم إلى بعض المراكز التي تحتلها أو إلى قبولك في مهمة كنت تصبو إليها، وتظهر قدرة على الخلق والابداع وتميل الى تقديم المساعدة للزملاء.

عاطفياً: لا تبرر أخطاء الحبيب وواجهه بما تشعر، وكن إيجابياً في تعاملك معه، وتقرب منه قدر ما تستطيع ودعه يشعر أنك مهتم به.


صحياً: إرادتك القوية تسمح لك التخلص من كل ما يهدم صحتك ويبقيك في حال سليمة.

** السرطان :-

مهنياً: تعارض بشدة وحزم ومنطق أي خطوة إذا لم تكن مقتنعاً بها، العشوائية لن تكون في مصلحتك لأنك تدرك جيداً وضعك المهني الحساس.


عاطفياً: صارح الشريك بما تنوي القيام به، لأنك قد تجد عنده الأفكار البنّاءة والفريدة في نوعها لكل ما يقلقك.


صحياً: إذا أحسست أنك منزعج ولا تشعر بالراحة قد يكون السبب تراكم التعب الجسدي والتوتر العصبي.

** الاسد :-

مهنياً: تواجه شكوكاً في غير محلها، وقد يصعب عليك التعبير عن نفسك، ما قد يولّد مواجهة واحتكاكات بسيطة وغير مؤذية.


عاطفياً: العمل بالنصائح ضروري ولا سيما أنك تنتقل من مرحلة عادية إلى مرحلة استثنائية.


صحياً: تستريح من بعض الضغوط، يمكنك أن تخطط لمشروع ترفيهي يريحك أكثر.

** العذراء :-

مهنياً: تطورات إيجابية تعزّز مركزك المهني، فكن جاهزاً للأيام المقبلة، فهي قد تكون أكثر إشراقاً.


عاطفياً: أنانية الشريك باتت مزعجة جداً، لذا عليك تدارك الأمر والتصرف بفاعلية أكبر، وإيجاد أفضل السبل للحصول على الحل المقبول.


صحياً: بعض الانفعالات الناجمة عن مشاغل الحياة المهنية تدفعك إلى التفكير في أخذ قسط من الراحة لإراحة أعصابك.

** الميزان :- 

مهنياً: حاذر هواجس وافكاراً سوداً تنتابك، فقد تتّهم بعضهم بنيات سيئة وبمحاولة قنص بعض مكتسباتك، لا تعرّض نفسك لفضائح عامة أو لبعض الانتقادات العلنية.

عاطفياً: فتور في العلاقة مع الشريك، لكن ذلك لن يدوم وستعود المياه إلى مجاريها الطبيعية وتغمركما السعادة الكبيرة.


صحياً: عليك الابتعاد عن التدخين سريعاً، والقيام بهذه الخطوة بات ضرورياً.

** العقرب :-

مهنياً: قد تخف الحظوظ تدريجياً، والمطلوب منك الرويّة والتعقّل، وخصوصاً في المجالات المادية والمهنية.

عاطفياً: تشعر بالشوق الى الحبيب وترغب في قضاء بعض الوقت بجانبه، وتتبادلان أحاديث شيقة ورومانسية.


صحياً: البحث في دفاتر الماضي عن الصحة الجيدة لا يفيد، المفيد هو اليوم وكيفية المحافظة عليها.

** القوس :-

مهنياً: تزداد معارفك بالعمل وتستفيد منها وتتواصل مع الزملاء العمل كي تنجز المشارعي بشكل أسرع.

عاطفياً: كن أكثر قوة ولا تضعف أمام الضغوط التى تقف بوجه علاقتك مع الحبيب، بل واجهها بشراستك المعهودة والصلبة.


صحياً: تصاب بآلام مفاجئة في العنق ناتجة من كثرة الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر.

** الجدى :- 

مهنياً: بعد النجاح الذي حققته أخيراً في العمل، باتت النظرة إليك مختلفة ما يرفع معنوياتك ويعزّز موقعك بين الزملاء.

عاطقياً: شخص ما معجب بك ويلاحقك دائماً، لم لا تفكر في إعطائه فرصة للتقرب منك؟ لماذا هذا التصرف، استفد من الظرف.


صحياً: يدعوك الوضع الذي أنت فيه إلى تغيير نظام الأكل لكي تحافظ على رشاقتك.

** الدلو :- 

مهنياً: تحاط بالزملاء وتتلقى مساعدة تفاجئك، تكسب المال، وتقوم بعمليات مربحة وتستفيد حتى من أخطاء الآخرين، وتشعر بأن ساعة المجد قد دقت.

عاطفياً: لا تكن استفزازياً مع الشريك بتصرفاتك، فقد يفاجئك بردّة فعل تكون غير متوقعة وتنهي العلاقة بطريقة سيئة.


صحياً: ابتعد قدر الإمكان عما قد يثير لك مشاكل أنت بغنى عنها وتتركك في حال من اللاستقرار.

** الحوت :-

مهنياً: لا تحسم أمراً عقد اليوم قبل أن تتأكد من صدقه وحاول اليوم أن تحسن علاقتك برؤسائك في العمل.

عاطفياً: تشتعل العواطف هذا اليوم، ويهتف قلبك لشخص يثير إعجابك من النظرة الأولى ويأسرك بأخلاقه وجماله.


صحياً: أقصد أقرب متجر لبيع الأدوات الرياضية، واشتر دراجة هوائية وانطلق بها في نزهات يومية.

عرض مزيد من التفاعلاتعليق