12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

أحمد شعراوى: مرضى أوروبا الشرقية يطلبون العلاج من فيروس سى فى مصر

السبت 29/يوليه/2017 - 04:03 م
الشورى
طباعة

 كتب: علي الشاذلي

محافظ الدقهلية: جمال شيحة فضل الوطن على مصلحته الشخصية

 

قال الدكتور أحمد شعراوى، محافظ الدقهلية إن الفيروسات الكبدية كانت من إحدى الأمراض التى تعاير بها مصر، وشاء الله أن تكون هى نقطة قوتها بعد النجاح فى علاج أكثر من مليون ونصف مواطن.

 

وأشار شعراوى فى كلمته خلال احتفالية اليوم العالمى للالتهاب الكبدى المقامة بمقر مؤسسة الكبد المصرى بشربين، إلى أن المرضى من أوروبا الشرقية يطلبون المجىء لمصر أملا فى العلاج من فيروس سى لأن تكلفته لديهم مبالغ فيها.

 

 

ووجه شعراوى تحية للدكتور جمال شيحة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة الكبد المصرى، مؤكدا أنه من الرجال الذين فضلوا مصلحة الوطن والمواطنين على المصلحة الشخصية، مستغلا ما وصل إليه من علم فى خوض الحرب ضد الفيروسات الكبدية.

 

كما وجه محافظ الدقهلية الشكر لشركات الأدوية المصرية التى ساهمت فى تخفيض أسعار الأدوية فى مصر بتشغيل خطوط إنتاج كثيفة للأدوية الحديثة لفيروس سى، مما جعله متاحا لكل المرضى فى جميع أنحاء الجمهورية بسعر زهيد.

 

 

 

وحذر المحافظ من ترويج الإشاعات الهدامة التى حاولت فى وقت ما أن توقف مسيرة العلاج بدعوى أنها تفاقم المرض أكثر مما تعالجه، مؤكدا مأمونية العلاج الحديث فى القضاء على فيروس سى دون مضاعفات، مشيدا بتضافر جهود الحكومة والمجتمع المدنى والمواطنين فى القضاء على فيروس سى.

 

واحتفلت مؤسسة الكبد المصرى باليوم العالمى للالتهاب الكبدى، برئاسة الدكتور جمال شيحة رئيس مجلس أمناء المؤسسة،اليوم، بحضور الدكتور أحمد شعراوى محافظ الدقهلية، والدكتور سعد مكى، وكيل أول وزارة الصحة بمحافظة الدقهلية، وعدد من قيادات المحافظة، والدكتورة آمال مختار المدير الإقليمى للتحالف العالمى للالتهاب الكبدى، ووفد من علماء المركز القومى للبحوث، تحت شعار "معًا للقضاء على الالتهاب الكبدى.. لا للفيروسات الكبدية".