12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

برلماني يتقدم ببيان عاجل ضد وزارة الخارجية بسبب الشباب المتوفي على الحدود الليبية

الثلاثاء 11/يوليه/2017 - 01:07 م
الشورى
طباعة
كتب: عبد الرحمن حمدي

تقدم الدكتور على الكيال عضو مجلس النواب عن دائرة سمالوط بالمنيا، ببيان عاجل إلى الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب موجه ضد الوزير سامح شكري وزير الخارجية بسبب جثث الشباب التي عثر عليها مدفونا في الصحراء الليبية بعد أن ضلوا الطريق اثناء سيرهم وماتوا جوعًا وعطشًا.

وقال الكيال، في بيان له اليوم الثلاثاء، أن مواقع الأخبار الليبية أعلنت العثور على 39شاب مصري و تداولت صور لجثامين عدد كبير منهم وصور من بطاقات الرقم القومي الخاصة بهم وبعض متعلقاتهم، و أكدت وزارة الخارجية نبأ وفاة 19مهاجر غير شرعي وغير شرعي مصري .

وتساءل "الكيال"، ماهي الاجراءات التي قامت بها وزارة الخارجية للتحقق من العدد الصحيح لضحايا الهجرة غير الشرعية اللذين لقوا حتفهم في ليبيا؟، وما هي الاجراءات التي اتخذت للحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية الى ليبيا بعد سقوط عدد كبير من الشباب المصري ما بين متوفى أو مقبوض عليه.

وأضاف " نائب سمالوط" هل قامت وزارة الخارجية ببذل اي جهود لاستعادة جثامين هؤلاء الشباب اللذين غرر بهم بواسطة سماسرة الهجرة غير الشرعية لدفنهم في بلدنهم خاصة أن الهلال الاحمر الليبي أعلن دفنهم في مقابر بالصحراء اعدت في عجالة من قبل القائمين على الهلال الاحمر الليبي؟ وهل هناك خطوات تنسيقية تمت بين مصر وليبيا في هذا الصدد ؟، ولماذا نفرط في شبابنا بهذه الصورة؟.

وأشار إلى أن بعض الشباب الذي عثر مدفون في الصحراء الغربية من مركز سمالوط، وهم جمعة عثمان محمود على مواليد المنيا 1979،ومحمد احمد توفيق المنيا، وذلك بخلاف جثامين لضحايا آخرين لم يتم التعرف عليهم حتى الآن.