12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
أخبار عاجلة
ads
ads

وزير الدفاع يلتقي رجال افرع الجيش بالفيديو كونفرانس

الثلاثاء 10/يناير/2017 - 01:25 م
قوات مسلحة
قوات مسلحة
طباعة

 كتب ـ محمود مالك 

واصل الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى لقاءاته الدورية بمقاتلى القوات المسلحة وعدد من القادة والضباط وضباط الصف والصناع العسكريين وجنود الأفرع الرئيسية وعدد من القيادات عبر شبكة الفيديو كونفرانس.

 

ووقوف رجال القوات المسلحة دقيقة حداداً وتكريماً لأرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم خلال المواجهات مع قوى التطرف والإرهاب، ونقل القائد العام تحية وتقدير السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وإعتزازه بالدور الذى يقوم به أبطال ومقاتلى القوات المسلحة الذين يثبتون كل يوم العقيدة الراسخة للمقاتل المصرى بالنصر أو الشهادة فى سبيل الوطن، كما أعرب القائد العام عن تعازيه لضحايا العملية الإرهابية الأخيرة التى أسفرت عن إستشهاد وإصابة عدداً من رجال الشرطة خلال الهجوم الإرهابى الذى إستهدف نقطتى الإرتكاز الأمنى بمدينة العريش بشمال سيناء.


وأكد القائد العام أن القوات المسلحة ماضية بخطى ثابتةً لتنفيذ إستراتيجيتها الطموحة نحو التطوير والتحديث لإمتلاك أحدث المنظومات القتالية بالأفرع الرئيسية والقيادات والهيئات التخصصية للقوات المسلحة ، بفضل جهود القيادة السياسية التى تضع على رأس أولوياتها الإرتقاء بالقوات المسلحة وتطويرها بإعتبارها الدعامة القوية التى تحمى مصر والمنطقة.


ووجه تحية إعزاز وتقدير لأبطال ومقاتلى القوات المسلحة بنطاق الجيش الثالث الميدانى لما حققوه من نجاح فى التصدى بكل البسالة والصمود لإحباط محاولة الهجوم الإرهابى الذى إستهدف عدداً من نقاط التأمين، وأشاد بالإنضباط العالى وعقيدة الإنتباه لأبطال ومقاتلى القوات المسلحة والحفاظ على أعلى درجات الجاهزية والإستعداد القتالى فى تنفيذ ما يسند إليها من مهام للدفاع عن الوطن وحماية مقدرات الشعب المصرى ومنع أى محاولة تستهدف المساس بأمن الوطن وإستقراره.

 

وهنأ القائد العام رجال القوات البحرية بإفتتاح قيادة الإسطول الجنوبى بالبحر الأحمر وما تضمه من أحدث المنظومات والوحدات القتالية التى تمكنها من إحكام سيطرتها الكاملة على المياة الإقليمية ومسرح العمليات البحرى بنطاق البحر الأحمر، لافتاً إلى التطور الذى تشهده مختلف أفرع القوات المسلحة وإمتلاك أحدث الأسلحة والمعدات بما يعزز قدرة وجاهزية القوات المسلحة على تنفيذ كافة المهام تحت مختلف الظروف، مشيراً إلى أن بناء الفرد المقاتل مهارياً وبدنياً وإمتلاكه للروح القتالية والمعنوية العالية يمثل القدرة الحقيقية للجيش المصرى فى تأمين حدود الدولة وإقتلاع جذور التطرف والإرهاب .


وأدار القائد العام حواراً مع مقاتلى القوات المسلحة إستعرض خلاله آخر المستجدات على الساحتين الداخلية والخارجية وإنعكاساتها على الأمن القومى المصرى، والمخاطر والتحديات التى تهدد الأمن والإستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، مشدداً على ضرورة الإلتزام بأقصى درجات الحذر واليقظة والإستعداد القتالى، ومواصلة العلم والإطلاع والمعرفة لمواكبة التطور المستمر فى نظم القتال الحديثة، وتحقيق التواصل الكامل مع المرؤسين وتوعيتهم من الحملات التى تستهدف الإساءة لمصر وقواتها المسلحة.