12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

الصحافة البريطانية اليوم.. الاثنين

الإثنين 18/يناير/2016 - 03:56 م
الشورى
محمد فؤاد أبوالغيط - وكالات
طباعة
تستمر الصحف البريطانية في تناو ل تبعات تبعات الاتفاق النووي الإيراني، حيث تطغي على المقالات والتحليلات بالصحف الصادرة صباح اليوم الاثنين.


• "التایمز" : السعودیة و«إسرائیل» تتخذان موقفاً موحداً فی إدانتهما للاتفاق النووی


أوردت صحیفة "التایمز" مقالاً تحلیلیاً لمایکل بینیون بعنوان "السعودیة و«إسرائیل» تتخذان موقفاً موحداً فی إدانتهما للاتفاق النووی الموقع مع إیران". أشار فیه کاتب المقال الى أن "السعودیة والدول الخلیجیة ترى الاتفاق حول البرنامج النووی الإیرانی کارثة سیاسیة" ، معتبراً أن "هذا الاتفاق یمثل علامة على أن السیاسة الأمریکیة أضحت بعیدة عن حلفائها الاقلیمیین، کما أنها تعطی إیران ضوءاً أخضر بتوسیع نفوذها فی المنطقة ودول الجوار" .
و اعتبر الکاتب أن "«إسرائیل» أیضاً أصیبت بحالة من الذعر والهلع من إبرام هذا الاتفاق ، إذ صرح حینها رئیس الحکومة «الإسرائیلیة» بنیامین نتنیاهو بأن حکومته قد تتخذ قراراً أحادی الجانب للدفاع عن أمنها و تضرب حلفاء إیران الإقلیمیین کحرکة حماس وحزب الله"، على حد تعبیره ، مضیفاً إن "«إسرائیل» اعتبرت إبرام الاتفاق بشأن البرنامج النووی الإیرانی خطوة غیر ودیة من قبل واشنطن" .
ورأى الکاتب أنه "بالرغم من تصریحات طهران والریاض بأنهما یدعمان الجهود الدولیة المبذولة فی فینیا من أجل إرساء الاستقرار السیاسی فی سوریا ، إلا أن رفع العقوبات الاقتصادیة عن ایران سیظل ینظر الیه من قبل العرب على أنه شرخ جدید فی العلاقة مع الغرب" .


• "الإندبندنت" : إیران تبدو الیوم أقوى قوة اقلیمیة .. والکثیر من جیرانها أضحوا ضعفاء


أما صحیفة "الإندبندنت" ، فقد أوردت مقالاً لباتیرک کوبیرن بعنوان "الاتفاق النووی مع إیران جعل إیران تبدو أکثر قوة بین جیرانها الذین یتساقطون واحداً تلو الآخر" .
و قال کوبیرن إن "إیران أضحت الیوم أقوى من الناحیة الاقتصادیة والسیاسیة بعد توقیع الاتفاق النووی ورفع العقوبات الاقتصادیة عنها"، معتبراً أن "السعودیة و«إسرائیل» مارستا الضغوط للحیولة دون إبرام مثل هذا الاتفاق مع إیران خوفاً من التأثیر الرادیکالی الایرانی على منطقة الشرق الأوسط"، حسب قوله .
وأوضح کاتب المقال أن "الحرب فی سوریا کانت فرصة لإضعاف ایران وذلک بإقصاء حلیفها فی العالم العربی، إلا أن الحرب الدائرة فی الیمن ستلقی بظلالها وستدمر منافسی إیران مثل : السعودیة وترکیا والدول الخلیجیة "، موضحاً أن "إیران ربما قد تکون حاضرة خلال محادثات السلام حول سوریا فی جنیف فی 25 من الشهر الجاری، إلا أن فرصة نجاحها ضئیلة للغایة" .
وختم المقال بالقول إن "إیران استطاعت من خلال إبرام الاتفاق بشأن برنامجها النووی إنهاء سنوات من العزلة والتهدید"، مضیفاً إن "إیران تبدو الیوم أقوى قوة اقلیمیة، لأن الکثیر من جیرانها أضحوا ضعفاء بعد أن شرذمتهم الحروب الأهلیة الداخلیة فی بلدانهم" .


• "الدیلی تلغراف" : التجارة مع ایران الخالیة من السلاح النووی أمر مرحب به


بدورها ، عنونت صحیفة "الدیلی تلغراف" افتتاحیتها بـ "الصفقة مع إیران" ، وقالت إن "التجارة بین الأمم شیء جید، لیس لأن العالم سیصبح أکثر غنى فقط، بل لأنه یزید من نسبة الأمان"، مشیرةً الى أن "المنطقة تشهد الیوم قلقاً کامناً بین أقوى قوتین فی الشرق الأوسط، مع بدء ظهور علامات الحرب الباردة بینهما وقیام حکام السعودیة السنة بتخفیض أسعار النفط من أجل ضرب الاقتصاد الایرانی" .
وختمت الصحیفة بالقول إن "التجارة مع ایران الخالیة من السلاح النووی أمر مرحب به، إلا أنه من المبکر جداً القول بأنه الاتفاق بشأن البرنامج النووی ناجح" .

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر